آخر تحديث:20:59(بيروت)
الإثنين 27/07/2020
share

هل أشعل طفل التوتر العسكري في مزارع شبعا؟

المدن - ميديا | الإثنين 27/07/2020
شارك المقال :
هل أشعل طفل التوتر العسكري في مزارع شبعا؟ والدة علي كامل محسن تقدم الحلوى احتفاءاً بالثأر لمقتل ابنها في مزارع شبعا (تويتر)
تناقل مناصرون لـ"حزب الله" صورة لطفل صغير، قالوا فيها ان رفاق والده ثأروا له.
ويظهر في خلفية الصورة أحد عناصر "حزب الله"، علي كامل محسن الذي قُتل في غارة اسرائيلية استهدفت محيط مطار دمشق الدولي مطلع الاسبوع الماضي، ما يشير الى ان الطفل هو نجل محسن. 
وتداول مناصرو الحزب صوراً للطفل، ومقاطع فيديو لمحسن وقالوا ان التوتر العسكري في مزارع شبعا مع العدو ناتج عن عملية ردّ فيها "حزب الله" على مقتل محسن، وهو ما نقلته وكالة "رويترز" عن مصادر لبنانية. كما نشر مقطع فيديو لجدته لابيه تقول فيه انها أول خطوة بالثأر. 

لكن يبدو أن هناك تضارباً إعلامياً في ظل صمت "حزب الله" الذي لم يصدر أي بيان يوضح فيه ما جرى. ففي وقت جزم كثيرون في مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام بأن ما جرى ناتج عن عملية محدودة نفذها الحزب في مزارع شبعا، نقل جواد نصر الله، نجل الامين العام للحزب، عن وسيلة اعلام اسرائيلية افادتها بتوتر في الجيش الاسرائيلي قد يكون ادى الى اطلاق نار متبادل بين الجنود ولم تحصل اي عملية من قبل حزب الله. 
وفي السياق، أبرز ناشطون مؤيدون لـ"حزب الله" صوراً تظهر والدة محسن توزع الحلوى، بالتزامن مع مواكب احتفائية بـ"الثأر لشهادته"، بحسب ما قال المغردون. 





شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها