آخر تحديث:15:21(بيروت)
الخميس 14/05/2020
share

مقالات الكاتب

يوسف بزي

يوسف بزي

كاتب وصحافي لبناني
14/10/2021 أن يصل الأمر إلى حد فرض معادلة إما إسقاط طارق البيطار أو الحرب الأهلية، لهو ضعف غير معقول.
المزيد
07/10/2021 هناك تسليم مطلق من اللبنانيين لأصحاب الشأن، وقبولٌ باستتبابهم هكذا فوقهم، في عالمهم الخاص، في امتلاكهم السياسة كلها والموارد والإدارة والقانون والقوة.
المزيد
02/10/2021 حلب وبغداد وبيروت ودمشق. عواصم المشرق والنهضة العربية، المنارات الكبرى للمدنية، وقد استحالت أمكنة بائسة متحللة.
المزيد
30/09/2021 لماذا تبدو حكومة نجيب ميقاتي-ميشال عون-حزب الله، رأفة والتفاتة إنسانية ومنحة هائلة ونعمة لا يجوز التكبر عليها. وسنكون جاحدين إن لم نحمدها؟
المزيد
23/09/2021 تماماً، كما كانوا يتوقعون في شباط 2005، أي أن يقع الحدث المهول بين منزلتي "القضاء والقدر" و"العدو الصهيوني"، فرضوا علينا بإصرار فاجر أن لا نعيد الكرة، أن لا نطلب الحقيقة ولا العدالة.
المزيد
16/09/2021 النسخة الأولى من التكنوقراط مع حكومة حسان دياب كانت بائخة وبليدة وبكماء سياسياً. أما النسخة الثانية مع حكومة نجيب ميقاتي، فقد تحولت من البكم إلى التهريج والضحالة.
المزيد
09/09/2021 بسنتين فقط، انكشف ما كنا ننكره، ونكابر عليه. لقد كان "يتربى" في أحشاء الدولة والمجتمع ذاك الوحش الذي صنعته أيديولوجيا العنف وأخلاقيات الفساد.
المزيد
02/09/2021 بعد 2019 وخريفها المشتعل.. انتصر شعار "شيعة شيعة" وانتصر شعار "أوعى خيّك" وانتصر شعار "الفيديرالية" وانتصر شعار "حقوق المسيحيين" وانتصر شعار "دم السنّة يغلي".. وانهزمت وحدي.
المزيد
26/08/2021 سنتان تكثف فيهما عمر كامل حتى الانطفاء. انقضى دهر في غضون 24 شهراً.. وحلت النهاية الوخيمة، كعقاب توراتي.
المزيد
12/08/2021 سيقولون: إننا نخدمكم بأشفار عيوننا. نستشهد من أجلكم. نروي الأرض بدمائنا. ندافع عن لبنان وحدوده. نصون كرامتكم. فلما الشكوى والافتراء والتحامل؟
المزيد
يوسف بزي

يوسف بزي

كاتب وصحافي لبناني