آخر تحديث:15:09(بيروت)
الثلاثاء 20/01/2015
share

مقالات الكاتب

أحمد جابر

أحمد جابر

12/05/2021 يصعب الحديث الهادئ، عندما يكون الحدث صاخباً وملتهباً، ويتداخل النقاش ويشتبك ويتشابك، كلما تعلَّق الأمر بالقضية الفلسطينية، وبأساليب العمل، السياسية والقتالية، التي تملأ يوميات شعب فلسطين.
المزيد
29/04/2021 تظل نسخة النضالية الراهنة، التي تريد لفلسطين ما لا يريده أهلها من برامج وسياسات وأساليب عمل، وتريد للعرب ما لا يريده العرب لأنفسهم أيضاً، وتقرّر للبنانيين ما ترضاه هي لذاتها النضالية.
المزيد
18/04/2021 الحصيلة السياسية اليوم للعونية، مثلما كانت بالأمس، خسارة تنال من استقرار لبنان، ومن مقومات الشراكة الوطنية، ومن وفاق وعيش اللبنانيين.
المزيد
10/04/2021 التصويب على السياسة، هو مبتدى كل تصويب، وبعد ذلك تكرّ سبحة المخالفات.. وما أكثرها.
المزيد
04/04/2021 الأرض هي الأرض، وفلسطين كلمة ومعنى، فلا يتغير التاريخ ولا تزيح الجغرافيا، والشعب الذي أعطوه أسماء شتّى، ونسبوه إلى بلادٍ شتى، له أرض واحدة، وله إسمٌ واحد، هو الفلسطيني المنتظر فوق أرض فلسطين.
المزيد
26/03/2021 صارت "المقاومة" وسيلة ارتزاق لدى جمهرة الأحزاب والحركات والجمعيات اللبنانية التي تنطق زوراً وتمارس بهتاناً.
المزيد
11/03/2021 تعطلت "الديمقراطية" التوافقية، وحلَّ محلها سلوك "البرلمانية" الاستنسابية، ثم جيء بالعهد الحالي، كتتويج لتحكم أهلي تقدمته الشيعية السياسية، بقيادة ثنائيها.
المزيد
01/03/2021 ليكن الحياد شعاراً تذكيرياً، يعلن تمسكه بالمساكنة اللبنانية، ويعلي صوت رفض الخضوع لكل السياسات التي من شأنها أن تجعل المساكنة مستحيلة.
المزيد
23/02/2021 لم يفلح الشارع في خطواته الأولى نحو أن يكون شعباً، وسريعاً ظهرت حقيقة الوحدة "الصوتية"، التي قصّرت عن أن تلامس الوحدة "الجسدية"، بما هي فكرة وبرنامج عمل.
المزيد
01/02/2021 ليس الأمر أمر جياعٍ وعُراة، بل هو، أولاً وأساساً، أمر إعلان أن الشعب ليس "مطيّة" ليركب، وليس دميّة بأيدي الساسة المتلاعبين.
المزيد
أحمد جابر

أحمد جابر