آخر تحديث:14:57(بيروت)
الأحد 24/06/2018
share

السويداء:"مشايخ الكرامة"يعتبرون روسيا قوة إحتلال..بعدما صنفتهم"تنظيماً إرهابياً"

المدن - عرب وعالم | الأحد 24/06/2018
شارك المقال :
السويداء:"مشايخ الكرامة"يعتبرون روسيا قوة إحتلال..بعدما صنفتهم"تنظيماً إرهابياً" بيان "قوات شيخ الكرامة": الكلام الروسي الاخير عن وجود منظمات إرهاب في جبل العرب تصعيد خطير جداً (انترنت - أرشيف)
أصدر فصيل "قوات شيخ الكرامة" في السويداء، بياناً شديد اللهجة، اتهم فيه روسيا بأنها "قوة احتلال"، وذلك في أعقاب اجتماع لافت بين وفد روسي ووجهاء من السويداء، اعتبر خلاله الروس أن المناطق التي تسيطر عليها "قوات شيخ الكرامة"، خاضعة لسيطرة "تنظيم إرهابي".


وقال البيان، إن "الكلام الروسي الاخير عن وجود منظمات إرهاب في جبل العرب تصعيد خطير جداً، فكيف لرعاة الارهاب وصانعيه، ولدولة محتلة، أن تصنف من حمل السلاح مدافعاً عن أرضه وعرضه بالإرهاب؟".

وأعلن مقاتلو الفصيل الأبرز في السويداء عن جاهزيتهم "العالية لأي استفزاز من أي جهة كانت، ونعتبر أي اعتداء على أي شاب من شباب الجبل هو إعلان للحرب التي كنا وما زلنا أهلاً لها".

وتابع البيان "ونحذر كل من يفكر المساس بكرامتنا و سلاحنا من ردنا، لأن سلاحنا هو كرامتنا وهو قطعة من جسدنا ولن نساوم على أي مبدأ من مبادئنا التي دفعنا الدماء ثمنا لها".

وختم البيان بالقول "كما قال شيخنا الشهيد أبو فهد وحيد البلعوس: نحرم التعدي منا ونحرم التعدي علينا، والدين لله والوطن للجميع، وسوريا هي أمنا وكل أهل الجبل أهل كرامة ورفض المشاريع الطائفية، فنعتبر من هذا المنطلق أن الكلام الروسي اعتداء على كل أهل الجبل بدون استثناء".

وكان الاجتماع بين الوفد الروسي ووجهاء محافظة السويداء، قد عقد الأربعاء الماضي، بحضور مشيخة عقل طائفة الموحدين الدروز، فضلاً عن القيادات الأمنية.

وبحسب مصادر "المدن"، فقد عرض الوفد الروسي على وجهاء السويداء، عقد مصالحة مع فصيل "قوات شيخ الكرامة"، في ما يبدو أنه رد على قيام الفصيل، مؤخراً، بمنع تمركز تعزيزات عسكرية ضخمة لـ"قوات النمر" في قرية المزرعة، في موازاة انطلاق عمليات عسكرية محدودة في الريف الشرقي لدرعا.

وعقد الاجتماع بطلب من القيادة الروسية للعمليات العسكرية في سوريا، وتم توجيهه إلى شيخي عقل المسلمين الموحدين يوسف جربوع وحمود الحناوي، والأمير جهاد الأطرش، والمطران سابا اسبر، مطران "أبرشية بصرى حوران، وجبل العرب، والجولان، للروم الأرثوذكس"، ومدير الأوقاف الإسلامية في السويداء نجدو العلي، والشيخ سعود النمر، ممثلاً عن عشائر المحافظة.

مصادر مقربة من شخصيات حضرت الاجتماع، أكدت لـ"المدن"، أن مشيخة العقل والأمير الأطرش رفضوا الطرح الروسي واتهام "قوات شيخ الكرامة" بأنهم تنظيم إرهابي، معتبرين أن الفصيل المسلح "لم يمارس أي عمليات إرهابية ضد الدولة أو المدنيين".

من جهة ثانية، أكدت المصادر أن النظام هدد باجتياح شامل لبلدة صما الهنيدات، وأجبر جمال هنيدي، وهو أحد الوجهاء في المعروفين في المحافظة، على ترك منزله في القرية، بعد استهدافه بالسلاح الخفيف، وسرقة جرار زراعي له.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها