image
الأربعاء 2022/11/16

آخر تحديث: 19:51 (بيروت)

نظارات ذكية من "أبل": مزج العالمين الحقيقي والافتراضي

الأربعاء 2022/11/16 المدن - مجتمع
نظارات ذكية من "أبل": مزج العالمين الحقيقي والافتراضي
تطوير تقنيات الواقعين المعزز والافتراضي (الانترنت)
increase حجم الخط decrease
بدأت شركة أبل الأميركية بوضع اللمسات الأخيرة على نظارتها الذكية الأولى، والمقرر أن تكون المنصة الحاسوبية الجديدة للشركة، والمتوقع طرحها العام المقبل.

وذكرت وكالة "بلومبرغ" أن أبل تعمل حالياً على ضم عدد كبير من المهندسين وصناع المحتوى إلى فريق تطوير تقنيات نظاراتها الذكية.

ومن أهم الأهداف التي تركز عليها أبل في سلسلة طلبات التوظيف الجديدة، إثراء المحتوى المتوفر على نظارتها للواقع المختلط عند إطلاقها لتوفر للمستخدمين تجربة غنية ومختلفة.

وتبحث الشركة حالياً توظيف منتج برمجي لديه خبرة في مجال المؤثرات البصرية وقطاع ألعاب الفيديو، والذي ستكون من مهامه إنتاج محتوى رقمي لبيئات الواقعين الافتراضي والمعزز.

وأشار التقرير إلى أن الشركة الأميركية تخطط لبناء خدمة فيديوهات تتضمن عناصر ثلاثية الأبعاد، بحيث تتوافق للعمل مع نظارتها.

ومن المتوقع أن تعتمد أبل في تقديم الخدمة على التقنيات التي حصدتها من صفقة استحواذها على شركة محتوى الواقع الافتراضي "NextVR" والتي تمت في 2020.

وتضمنت إعلانات التوظيف الجديدة ضم عدد من المهندسين الذين سيعملون على تطوير أدوات برمجية تتوافق للعمل مع إطار أبل البرمجي (App Intents) والذي سيجعل النظارة الذكية تعمل بشكل سلس وإنسيابي مع خدماتها المختلفة، مثل اختصارات التطبيقات ومساعدها الشخصي "سيري" وخدمة "أبل سيرش" للبحث.

بيئة "ميتافيرس"
وأشارت "بلومبرغ" إلى اتجاه أبل نحو إضافة عناصر جديدة لفرق تطوير تجارب وتقنيات الواقع المختلط، لتعمل على إنشاء بيئة افتراضية أشبه بـ"ميتافيرس" تمزج بين العناصر ثلاثية الأبعاد والعالمين الحقيقي والافتراضي.

ومن المرجح ألا تستخدم أبل لفظ "ميتافيرس" لأن اتجاه الشركة نحو العالم الرقمي الجديد دائماً يعكس رفضها لرؤية شركة "ميتا" التي تسعي منذ العام الماضي، نحو عالم "ميتافيرس" بكل قوة.

وأعلن رئيس قطاع التسويق في أبل في مؤتمر صحافي، الشهر الماضي: "الميتافيرس مصطلح لن أستخدمه أبداً".

قيادات جديدة
واستقبل فريق تطوير التقنيات في الشركة مديرين تنفيذيين جديدين، أحدهما دايف سكوت، والذي كان عضواً رفيع المستوى بفريق تطوير تقنيات السيارات الذكية، لكنه غادر الشركة في 2021، والآخر هو يانيف جور، والذي يشغل منصباً قيادياً بقطاع البرمجة وانضم إلى الشركة منذ 20 عاماً.

وقالت مصادر إن انضمام "سكوت" لفريق تطوير تقنيات الواقعين المعزز والافتراضي سيفيد في تطوير تقنيات ومنتجات صحية للنظارة الذكية، إذ كان يشغل منذ عامين منصب المدير التنفيذي بشركة (HyperFine) المتخصصة في تصميم وبناء أجهزة محمولة للتصوير بالرنين المغناطيسي.

النظارة المنتظرة ستعمل بنظام تشغيل يحمل اسم RealityOS، ومن المتوقع أن يكون اسم "Reality" موجوداً في تسميتها، وستحمل إصدارات مطورة خصيصاً من خدمات الخرائط والرسائل والمكالمات المصورة.

increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها