آخر تحديث:18:41(بيروت)
الثلاثاء 08/06/2021
share

الوزارة تتعثر بتوزيع اللقاحات.. ومرضى كورونا بالمستشفيات 179 فقط

المدن - مجتمع | الثلاثاء 08/06/2021
شارك المقال :
الوزارة تتعثر بتوزيع اللقاحات.. ومرضى كورونا بالمستشفيات 179 فقط لم توزَّع كميات كافية على مراكز التلقيح، للاستفادة من قدرتها الاستيعابية (المدن)
في وقت لم يعد وباء كورونا يشكل قلقاً كما في السابق، استمرار حملة التلقيح على وتيرتها صعوداً وهبوطاً، باتت تستدعي القلق، خصوصاً أن وعود وزارة الصحة السابقة قضت بتوسيع الحملة في شهر حزيران، مع وصول كميات كبيرة من اللقاحات. 

ورغم تسلم وزارة الصحة دفعات جديدة من لقاح فايرز، لم توزع كميات كافية على مراكز التلقيح، للاستفادة من قدرتها الاستيعابية. وبدأ بعضها يشكو من ضآلة الكميات التي يستلمها، كما أكدت مصادر مطلعة لـ"المدن". واستغربت المصادر عزم الوزارة افتتاح مراكز جديدة للتلقيح وإطلاق حملات دعائية عن ماراتونات لقاحية، فيما لا تقوم بتوزيع الجرعات على المراكز الحالية. فهناك مراكز كبيرة تتسع قدرتها لتلقيح أكثر من 1500 شخص، لكن لا يصلها أكثر من خمسمئة جرعة يومياً. ولا تكتفي الوزارة بعدم استغلال القدرات الاستيعابية لهذه المراكز كما يجب وحسب، بل لا توزع جرعات إضافية لتسريع حملة التلقيح.

"ماراتون فايزر" متجدّد
وعلى مستوى حملة التلقيح، أعلن الوزارة عن تنظيم "ماراتون فايزر الثالث" لعمر 55 عاماً وما فوق، إضافة إلى ذوي الحاجات الخاصة، وذلك نهاري السبت والأحد المقبلين في كل المحافظات اللبنانية من الثامنة صباحاً حتى السادسة مساء. وفي بيان صادر عنها، أوضحت الوزارة أنها "ستعمد إلى تقريب المواعيد المحددة في وقت سابق لذوي الحاجات الخاصة ليومي السبت والأحد وستكون المراكز مفتوحة لهم لتسريع تمنيعهم"، مع تشديدها على أهمية التسجيل المسبق على المنصة حرصاً على تفادي الازدحام وتمنيع أكبر نسبة معينة من الأشخاص. وجدّدت الوزارة التأكيد على "التزامها وسعيها اليومي لتحقيق التمنيع المجتمعي في أقرب فرصة ممكنة سواء من خلال مبادرة الماراتون الأسبوعي أم من خلال تكثيف المواعيد عبر المنصة"، على أن يرعى الوزير حمد حسن يوم غد مركز "ميغا سنتر" الأكبر للتلقيح في لبنان بإدارة الصليب الاحمر في "سيتي مول- الدورة".

إصابات ووفيات
إلى ذلك يواصل عداد كورونا بتسجيل أرقام منخفضة، وسجل لبنان يوم أمس 5 وفيات، و173 إصابة جديدة بينها 8 لوافدين من الخارج، وفق التقرير اليومي لوزارة الصحة العامة، اليوم الثلاثاء في 8 حزيران. وفيما سجل القطاع الصحي إصابة واحدة، بات العدد التراكمي للإصابات 541801، والوفيات 7774، منذ تفجر الأزمة في شباط العام 2020. 

انخفاض الإصابات اليومية يترافق مع إجراء عدد كبير من الفحوص وصل يوم أمس إلى 16227 فحصاً، واستقرت نسبة الفحوص الموجبة التراكمية عند معدل 2 في المئة، وانخفضت نسبة الحدوث لكل 100 ألف شخص إلى 53، فيما نسبة الوفيات لكل عشرة آلاف شخص فمستقرة عند 2 فقط. أما عدد المرضى في المستشفيات فواصل انخفاضه وبات العدد الكلي 179 حالة، منها 92 في العناية المركزة، يحتاج 26 بينهم لتنفس اصطناعي. 

حملة التلقيح
على مستوى حملة التلقيح ارتفع العدد يوم أمس إلى نحو 21 ألف جرعة فتلقى 14225 شخصاً الجرعة الأولى، و6764 الجرعة الثانية. وبات العدد التراكمي للملقحين بالجرعة الأولى نحو 567 ألف شخص، بنسبة وصلت إلى 11.9 في المئة من السكان، و294 ألف شخص بالجرعة الثانية، جعلت نسبتهم 6.2 في المئة. وبلغ عدد الجرعات المنفذة حتى اليوم، نحو 896 آلف جرعة، منها نحو 685 ألف جرعة فايزر، ونحو 126 ألف جرعة أسترازينيكا، ونحو 75 ألف جرعة سبوتنيك، ونحو 8 آلاف جرعة سينوفارم. أما عدد المسجلين الجدد على المنصة لتلقي اللقاح فوصل إلى 3501 شخصاً جديداً، رفعت إجمالي المسجّلين عليها إلى نحو مليون و605 ألف شخص، ما نسبته 23.5 في المئة من إجمالي عدد السكان. علماً أن نسبة الملقحين من المسجلين وصلت إلى 23.5 في المئة. 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها