آخر تحديث:14:44(بيروت)
الثلاثاء 04/05/2021
share

اللقاحان الصينيان أمام امتحان الأمم المتحدة وأوروبا

المدن - مجتمع | الثلاثاء 04/05/2021
شارك المقال :
اللقاحان الصينيان أمام امتحان الأمم المتحدة وأوروبا تلقت الجالية الصينية وعناصر الأمن العام هذا اللقاح في مجمع الحدث الجامعي (مصطفى جمال الدين)
أعلنت وكالة الأدوية الأوروبية أنها ستبدأ بمراجعة بيانات سلامة وفعالية لقاح سينوفارم الصيني، مشيرة إلى أن الدراسات الأولية لمرحلة التجارب الثالثة تؤكد أن هذا اللقاح يؤدي إلى إنتاج أجسام مضادة، تساعد على الحماية من كورونا. وسيكون هذا اللقاح هو الرابع الذي تعلن الوكالة عن بدء دراسته، بعد لقاحات سبوتنيك ونوفافاكس وكيورفاك. 

منظمة الصحة
كذلك من المقرر أن تقرر منظمة الصحة العالمية هذا الأسبوع مصير اللقاحين الصينيين، سينوفارم وسينوفاك، وما إذا كانت ستوافق عليهما لاستخدامهما في حالات الطوارئ. وستكون هذه الموافقة، في حال حصلت، هي المرة الأولى التي يتم فيها إدراج لقاحات صينية على الإطلاق على ما تسمى قائمة استخدام الطوارئ لمنظمة الصحة التابعة للأمم المتحدة، وستؤدي إلى نشر أوسع للقاحات الصينية التي يتم استخدامها بالفعل في بعض البلدان غير الصين.

وقالت ماريانغيلا سيماو، مساعدة المدير العام للمنظمة لشؤون الوصول إلى الأدوية واللقاحات والمستحضرات الصيدلانية، إنه ما يزال يتعين اتخاذ بعض "الترتيبات النهائية" قبل أن تأتي الكلمة الحاسمة من المجموعة الاستشارية الفنية لمنظمة الصحة العالمية، بشأن لقاحي سينوفارم وسينوفاك.

القرار بعد أسبوع
وأضافت سيماو: "نعلم أن بعض الدول تعتمد على هذا القرار للمضي قدماً في التطعيم. ونتوقع أن يكون لدينا كلا القرارين بنهاية هذا الأسبوع". وتتوقع المنظمة الصحة صدور قرار بشأن لقاح سينوفارم أولاً، وسينوفاك بعد ذلك.

هذا، مع العلم أن لبنان بدأ باستخدام لقاح سينوفارم منذ نحو ثلاثة أسابيع، بعد تلقي وزارة الصحة هبة صينية بنحو 50 ألف جرعة، وتلقي الجيش اللبناني هبة بنحو 40 ألف جرعة. وبدأت حملة التلقيح بهذا اللقاح في مجمّع الحدث التابع للجامعة اللبنانية، حيث تلقت الجالية الصينية اللقاح، وكذلك عناصر الأمن العام. كما بدأت حملة التلقيح به في السجون اللبنانية. 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها