آخر تحديث:19:58(بيروت)
الخميس 01/04/2021
share

حملة الوزارة على بطئها.. واللقاح "الانتخابي" يتسع

المدن - مجتمع | الخميس 01/04/2021
شارك المقال :
حملة الوزارة على بطئها.. واللقاح "الانتخابي" يتسع 52 وفاة و3562 إصابة جديدة (المدن)
يستمر عداد كورونا بتسجيل وفيات وإصابات مرتفعة. لكن بالموازاة، تستمر نسبة الفحوص الموجبة بالتراجع. ورغم عدم وجود بوادر لتأثير حملة التلقيح على الوضع الوبائي بشكل عام، إلا أن المؤشرات الإيجابية تتمثل في تراجع نسبة الوفيات لدى الفئات المستهدفة باللقاحات، كما أكد وزير الصحة العامة حمد حسن اليوم، ورئيسة برنامج الترصد الوبائي في وزارة الصحة ندى غصن، التي أوضحت أن منحى نسب الوفيات بين المسنين بدأ ينخفض، جراء حملة التلقيح. 

مؤشرات كورونا
وسجل لبنان 52 وفاة و3562 إصابة جديدة، بعد إجراء 21781 فحصاً، وفق تقرير وزارة الصحة، اليوم الخميس في 1 نيسان. وارتفعت الإصابات الكلية في لبنان إلى 471962 إصابة، فيما وصل عدد الوفيات إلى 6286، منذ اندلاع الأزمة في شباط العام الفائت.

لكن نسبة الفحوص الموجبة التراكمية تراجعت إلى 16.8 في المئة، وكذلك تراجع عدد المرضى في المستشفيات إلى 2123 مريضاً، بينهم 952 في قسم العناية الفائقة، ويحتاج 265 منهم إلى أجهزة تنفس اصطناعي. أما القطاع الصحي فعاد وسجل إصابتين، رفعت عدد الإصابات التراكمي إلى 2656.  

إلى ذلك تتواصل حملة التلقيح على بطئها، وتلقى الجرعة الأولى من اللقاح 6787 شخصاً، رفعت العدد التراكمي للملقحين إلى نحو 153 ألفاً. كما تلقى 3466 شخصاً الجرعة الثانية اليوم، وبات العدد التراكمي للملقحين بجرعتين نحو 84 ألفاً.

منصة التلقيح
على مستوى عدد المسجلين على المنصة، لتلقي اللقاح، وصل العدد الإجمالي للمسجلين إلى نحو مليون و35 ألف شخص، منذ إطلاق الحملة، منهم نحو 100 ألف عامل في القطاع الصحي، ونحو 118 ألفاً من المواطنين الذين يفوق عمرهم 75 عاماً، و137 ألفاً بين 65 و75 عاماً. أما عدد المواعيد لتلقي اللقاح، المحجوزة لغاية الأول من أيار، فاستقر على نحو 264 ألف موعد، منها نحو 209 آلاف للمواطنين من خارج القطاع الصحي.

اللقاحات الانتخابية
تستمر البلديات والجهات الحزبية بالعمل على توفير اللقاحات من خارج وزارة الصحة. وبعد بشري وجبيل وبلدات أخرى، أعلنت بلدية بزبدين في قضاء بعبدا، أنها توصلت إلى اتفاق أولي لشراء أكثر من ألفي لقاح ستوزع مجاناً على أهالي البلدة وسكانها. وأوضحت أن عملية التلقيح ستتولاها الجهات المختصة داخل المستشفيات، وفقاً للآلية المقررة عبر وزارة الصحة.

من ناحيته، افتتح النائب ميشال ضاهر حملة التلقيح في مستشفى الرئيس الياس الهراوي الحكومي في زحلة، وتلقى اللقاح الروسي "سبوتنيك"، بحضور ممثل عن وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور حمد حسن، وشركة "فارما لاين". ولفت ضهر إلى أنه يجب الوصول إلى مناعة مجتمعية عبر تدخل من القطاع الخاص لتسريع عملية التلقيح، موضحاً أنهم تسلموا أول دفعة من اللقاحات في انتظار وصول دفعات أخرى. 

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها