آخر تحديث:11:18(بيروت)
الإثنين 11/10/2021
share

رد وتوضيح من "مستقلّون منتفضون" بنقابة أطباء الأسنان

المدن - مجتمع | الإثنين 11/10/2021
شارك المقال :
رد وتوضيح من "مستقلّون منتفضون" بنقابة أطباء الأسنان يقتصر الدعم على حزب سبعة، الذي هو جزء من انتفاضة 17 تشرين (Getty)
جاءنا من مجموعة "مستقلّون منتفضون" رداً على تقرير "انتخابات أطباء الأسنان: المجموعات والمستقلون مقابل الأحزاب وحزب الله"، هنا نصه: 

"لما كنّا مجموعة أطباء أسنان مستقلّون من روحية 17 تشرين نخوض المعركة تحت شعار: مستقلّون منتفضون. ولمّا كانت مجموعتنا مدعومة من مجموعات وشخصيات مستقلّة من المجتمع المدني حصراً. ولما كانت لائحتنا تجمع أطباء مستقلّين بمواجهة كل أحزاب المنظومة. ولما كنتم قد نشرتم مقالاً على موقعكم حيث أتيتم على ذكر مجموعتنا من دون التواصل معنا مشيرين زوراً أننا مدعومين من القوات اللبنانية والكتائب ومن مجموعات "تقدّمية اشتراكيّة" من الجبل. ولما كان هذا الكلام عار عن الصحة جملة وتفصيلاً ولا يمت لواقع المعركة بأي صلة، باعتبار ان حملتنا تضم أطباء مستقلّين حصراً، وهي بوجه هؤلاء الأحزاب بالذات بالإضافة إلى كل أحزاب 8 آذار وحلفائهم وبروحيّة "كلن يعني كلن". 

تعقيب المحرر
التقرير هو بمثابة عرض للأحزاب والمجموعات المشاركة في الانتخابات، وأتى ذكر مجموعة "مستقلون منتضفون" من ضمن القوى المستقلة، وليس من إشارة إلى أنها مدعومة من حزب الكتائب والحزب التقدمي الاشتراكي، وإنما من "حزب سبعة والقوات اللبنانية، بشكل غير مباشر". أما المجموعات والقوى المستقلة مثل تجمع أطباء الأسنان في جبيل، وحزب الكتائب، ورابطة أطباء الأسنان في الجبل، وجمعية أطباء الأسنان التقدميين، فهي مشاركة في الانتخابات مثل باقي القوى والمجموعات وحسب.

وبعد اتصال مع منسق "مستقلّون منتفضون" الدكتور غسان جرمانوس، أكد الأخير أن المجموعة غير مدعومة بأي شكل من "القوات"، بل تخوض الانتخابات ضدها، ويقتصر الدعم على حزب سبعة، الذي هو جزء من انتفاضة 17 تشرين.   


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها