آخر تحديث:18:57(بيروت)
الأربعاء 15/07/2020
share

كورونا يضرب..وفاة جديدة و91 إصابة معظمها في الضاحية وصور

المدن - مجتمع | الأربعاء 15/07/2020
شارك المقال :
كورونا يضرب..وفاة جديدة و91 إصابة معظمها في الضاحية وصور في الوقت الحاضر لا داعي لإقفال البلد أو اتخاذ إجراءات لها تأثير على الاقتصاد (علي علّوش)
تستمر موجة كورونا بالهبوب من جديد. وبعد يوم من الهدوء وتسجيل 32 إصابة أمس، عادت عاصفة الوباء لتضرب من جديد اليوم الأربعاء 15 تموز، حاصدة حالة وفاة جديدة، و91 إصابة، بينها 23 من الوافدين، مستعيدة الأرقام الكبيرة التي سجلت في نهاية الأسبوع المنصرم، وفق بيان وزارة الصحة العامة اليومي. وتبين الأرقام أن كورونا ضرب اليوم في ضاحية بيروت الجنوبية (أكثر من ثلاثين) ومنطقة صور (أكثر من عشرة).

الخوف على الأوكسيجين 
بعد الأرقام "الصادمة" التي ظهرت مؤخراً عقدت لجنة الصحة النيابية جلسة للبحث في الشؤون الصحية وفي تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا. وأكد الوزير حمد حسن أن الوافدين المصابين لا يشكلون أكثر من 5 في المئة من مجمل الوافدين، وهي نسبة مقبولة عالميا. لكن الخوف ليس من الأرقام المرتفعة التي سجلت منذ أيام، وإنما من نسبة المصابين الذين يدخلون العناية الفائقة. 

وقال الوزير إنه في حال دخل 10 أو 15 شخصا مصاباً إلى قسم العناية الفائقة واستلزم ذلك نسبة أوكسجين عالية، أو استدعت الحالة وضعها على التنفس الاصطناعي، عندئذ قد تمتلئ كل الأسرة المجهزة لكورونا في المستشفيات. لذا وفي حال وصلنا إلى هذا الوضع سنعود إلى الإجراءات السابقة، لكن في الوقت الحاضر لا داعي لإقفال للبلد أو اتخاذ إجراءات لها تأثير على الاقتصاد. 

إصابات بين مسعفين
وفي جديد الإصابات أكد الصليب الأحمر أن اثنين من مسعفيه أصيبوا بفيروس كورونا، انتقلت العدوى من مسعف يعمل في القسم التمريضي في إحدى مستشفيات بيروت، ونقل المرض إلى زميله في المركز في الضاحية الجنوبية. وأضاف البيان أن الصليب الأحمر أجرى الفحوص المطلوبة للمسعفين ولكل من خالطهم وتم وضعهم في الحجر الصحي.

بين حاصبيا وصيدا
من ناحيتها أقفلت بلدية حاصبيا مداخل بلدة عين جرفا وعزلتها بعد أن ثبت يوم أمس إصابة شخصين خالطا مصابة وافدة، وذلك لحين صدور نتيجة الـ 50 فحص PCR التي أجريت يوم أمس. 

إلى ذلك أكدت بلدية أركي في قضاء صيدا وجود إصابتين وطلبت من الأهالي أخذ الحيطة والامتناع عن التجمعات، داعية المخالطين إلى الاتصال بالبلدية لإجراء الفحوص.

بدورها دعت بلدية الحجة في قضاء الزهراني إلى "ضرورة الالتزام بإجراءات الوقاية، بعد ثبوت حالتي كورونا في بلدة أركي المجاورة. وطلبت من الأهالي عدم الخروج من المنازل إلا في حالات الضرورة، ووجوب ارتداء الكمامات خارج المنازل وتعقيم اليدين دائما، والالتزام بالمسافة المطلوبة للتباعد الاجتماعي وعدم التجمع في الأماكن العامة، والتخفيف من الزيارات.

منطقة صور
بعد تزايد عدد الإصابات في قضاء صور عقدت خلية أزمة كورونا في وحدة إدارة الكوارث في اتحاد بلديات قضاء صور اجتماعاً طارئا لبحث تطورات الوضع الصحي، وأوصت بالتشدد والالتزام الكامل بالإجراءات الصادرة عن السلطات المعنية وإجراءات الحماية الشخصية، وعدم الاختلاط لتجنب العدوى والإصابة بالفيروس.

تعقيم الكرنتينا
بعد تصاعد رفض أهالي الكرنتينا من نقل المصابين إلى مركز الحجر الصحي الكائن فيها، أجرت بلدية بيروت حملة تعقيم شوارع ومداخل منطقة الكرنتينا ومحيط مبنى الحجر الصحي فيها، على أن يتم ذلك بشكل دوري.

معرض رشيد كرامي
بحثت اللجنة الفرعية لإدارة ازمة فيروس كورونا خلال اجتماع في سرايا طرابلس في كيفية تأمين المستلزمات الضرورية لفندق معرض رشيد كرامي الدولي للحجر الصحي، وتجهيزه ببنية تحتية جيدة ليتمكن من استقبال المرضى وتشغيله بالحد الأدنى من الكلفة المالية بدعم من بلديات مدن طرابلس ومؤسسات إنسانية دولية. 

غرفة العمليات
سجّل التقرير الصادر عن غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث، في السرايا الحكومية الكبيرة حول فيروس كورونا، اليوم الأربعاء في 15 تموز، وفاة جديدة، رفعت عدد الوفيات إلى 38، و 91 إصابة جديدة، 23 منها لوافدين.
ووصل العدد الإجمالي للحالات الموجبة المسجلة، منذ 21 شباط وحتى اليوم، إلى 2542 حالة. واستقر عدد حالات الشفاء على 1455. وباتت الإصابات الحالية 1049، بينها 61 حالة في الاستشفاء (من ضمنها 14 حالة في العناية الفائقة)، و988 في العزل المنزلي. ووصل عدد الوافدين المصابين إلى 707 في مراحل الإجلاء المختلفة. 

إلى ذلك وصل عدد الفحوص إلى 3945  فحصاً، ما جعل عدد الفحوص الكلي 189604. وأدناه التقرير اليومي الصادر عن غرفة العمليات.



يمكن تتبع صفحة الفايسبوك الخاصة بالغرفة للاطلاع على منشوراتها والإرشادات والمعلومات.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها