آخر تحديث:19:33(بيروت)
الثلاثاء 30/06/2020
share

فتح المطار: كامل تفاصيل إجراءات السفر مغادرةً ووصولاً

المدن - مجتمع | الثلاثاء 30/06/2020
شارك المقال :
فتح المطار: كامل تفاصيل إجراءات السفر مغادرةً ووصولاً سيخضع جميع المسافرين لاختبار PCR في مطار رفيق الحريري (مصطفى جمال الدين)
قبل يوم واحد من إعادة فتح مطار بيروت أمام المسافرين، عاد عدد الإصابات بكورونا وارتفع إلى 33 إصابة، وفق ما أعلنت وزارة الصحة العامة في تقريرها اليومي. وتبين أن ست حالات تعود للوافدين. وارتفع العدد التراكمي للحالات المثبتة منذ بداية الأزمة إلى 1778.
من ناحيته، أوصى المجلس الأعلى للدفاع تمديد التعبئة لمدة 4 أسابيع، أي لغاية 2 آب المقبل، على أن يتمّ الإبقاء على النشاطات الاقتصادية التي يمكن أن تعاود العمل، وفقاً لمراحل زمنية محددة، بالإستناد إلى شروط معيّنة.

إجراءات للمسافرين
وفي مواكبة للإجراءات التي ستتخذ في المطار أصدر وزير الصحة العامة الدكتور حمد حسن تعميماً لتنظيم قدوم المسافرين وباتوا ملزمين بالتقيد بإجراءات "التسجيل على المنصة الإلكترونية MOPH PASS الخاصة بوزارة الصحة العامة عبر الرابط التالي: https://arcg.is/OGaDnG والتأكد من صحة المعلومات قبل إرسالها".

وعند الوصول إلى لبنان سيخضع جميع المسافرين لاختبار PCR في مطار رفيق الحريري الدولي. وفي حال وجود اختبار PCR من بلد المصدر، على المسافرين تحميل نتيجة الفحص وتاريخه على المنصة. وعليهم الالتزام بالحجر المنزلي لحين ظهور نتيجة الاختبار الجديد الذي أجري في المطار (لمدة 24 إلى 48 ساعة). أما المسافرون اللبنانيون الذين لم يخضعوا لاختبار PCR قبل قدومهم إلى لبنان فعليهم أن يلتزموا بالحجر المنزلي لحين صدور نتيجة فحص PCR الأول وبعدها ثلاثة أيام لإجراء فحص PCR الثاني.

يُبلّغ المسافرون عبر رسالة نصية SMS بالموقع الجغرافي للمختبرات المعتمدة من قبل وزارة الصحة العامة لإجراء الاختبار الثاني، كما يبلّغون بواسطة رسالة نصية SMS بنتيجة اختبار الـPCR مع نسخة إلكترونية بالنتيجة. وعند التبلّغ بالنتيجة يجب التنسيق والتعاون مع وزارة الصحة العامة، لنقل المصاب إلى المستشفى الحكومي في منطقة إقامته، عبر الاتصال بالخط الساخن للكورونا في وزارة الصحة العامة على الرقم: 01594459". 

إجراءات طيران الشرق الأوسط
من ناحيتها وضّحت شركة طيران الشرق الأوسط للمسافرين أنه "يسمح بدخول المسافرين العرب والأجانب إلى لبنان وفق الشروط التي كانت معتمدة من قبل الأمن العام اللبناني قبل جائحة كورونا. ويستثنى من ذلك الرعايا السوريون والفلسطينيون اللاجئون في سوريا الراغبون بالعبور براً إلى سوريا والذين لا يستوفون شروط الدخول إلى لبنان بسبب إقفال الحدود البرية، إلا في حال حيازتهم على موافقة من السلطات السورية تسمح لهم بالعبور إلى سوريا".

تقسيم المسافرين
ووفق طيران الشرق الأوسط "يقسم المسافرون القادمون إلى لبنان إلى قسمين. 

الأول، يخص المسافرين القادمين من دول يتوفر فيها فحص PCR. في دول الشرق الأوسط: عمان- القاهرة وفي الخليج العربي: ابو ظبي – الدمام – دبي – جدة – المدينة المنورة – الرياض. وفي أوروبا: اثينا – بروكسل – فرانكفورت – جنيف – لارنكا – لندن – باريس – إسطنبول. وفي أفريقيا: أكرا – لاغوس.

أما القسم الثاني فيتضمن المسافرين القادمين من دول لا يتوفر فيها فحص PCR. في الشرق الأوسط: بغداد – البصرة- النجف – إربيل. وفي الخليج العربي: الدوحة – الكويت. وفي أوروبا: مدريد – كوبنهاغن – يريفان – ميلانو – روما. وفي أفريقيا: أبيدجان.

الإجراءات
في ما خص الدول التي يتوفر فيها فحص الـPCR على المسافرين الخضوع لهذا الفحص، باستثناء الأطفال دون خمس سنوات، في المختبرات المرخصة من قبل السلطات المحليّة وذلك قبل 96 ساعة، أي أربعة أيام على الأكثر قبل موعد المغادرة. وعليهم إبراز نتيجة الفحص عند كونتوارات تسجيل الحقائب Check in Counters قبل المرور إلى دائرة الهجرة. في حال كانت نتيجة الفحص موجبة، يُمنع المسافر المعني من الصعود إلى الطائرة.

لدى الوصول إلى مطار رفيق الحريري الدولي، يُجرى للمسافرين على متن شركة طيران الشرق الأوسط فحص PCR آخر، على نفقة الشركة، وعليهم الالتزام بالحجر المنزلي لحين صدور نتيجة الفحص الجديد الذي أجري في المطار وتبلّغ نتيجة الفحص إلى المسافر خلال 24-48 ساعة عبر رسالة نصية مع نسخة الكترونية. تجدر الإشارة إلى أنه لن يتم تحصيل قيمة هذا الفحص من المسافرين ولن تضاف إلى كلفة بطاقات سفر الشركة.

الاستثناءات
يسمح بنقل ركاب إلى لبنان دون حيازة فحص PCR على متن شركة طيران الشرق الأوسط القادمة من الدول التي يتوفر فيها فحص PCR وذلك في حال كانوا ركاب ترانزيت عن طريق دول أخرى لا يتوفر فيها الفحص.

يسمح للركاب الذين غادروا لبنان وعادوا إليه خلال فترة أسبوع واحد بعدم إجراء فحص PCR في البلدان التي يرغبون بالعودة منها حتى لو كانت من البلدان المتوفر فيها فحص PCR. (على سبيل المثال: المغادرة يوم الجمعة 17 تموز، العودة يوم الجمعة 24 تموز.

دول لا يتوفر فيها الفحص 
أما الإجراء المتبّع في الدول التي لا يتوفر فيها فحص الـPCR فيخضع مسافرو شركة طيران الشرق الأوسط إلى فحص PCR أوّل على نفقة شركة طيران الشرق الأوسط لدى وصولهم إلى مطار رفيق الحريري الدولي. على المسافرين إجراء فحص ثانٍ على نفقتهم الخاصة بعد 72 ساعة وذلك في إحدى المختبرات المعتمدة وفق إرشادات وزارة الصحة العامة، وعليهم الالتزام بالحجر المنزلي لحين صدور نتيجة الفحص الجديد عبر رسالة نصية مع نسخة الكترونية.

بالنسبة للركاب القادمين من الدول غير المتاح فيها فحص PCR لجميع الشركات، والذين أجروا الفحص خلال 96 ساعة من تاريخ الرحلة الى لبنان و كانت نتيجته سالبة، فانه من الممكن إعفاؤهم من اجراء فحص PCR آخر بعد مرور 72 ساعة من وصولهم الى لبنان، ويعود البت في ذلك الى الفريق الطبي التابع لوزارة الصحة العامة في المطار.

النتائج الموجبة
في حال جاءت نتيجة الفحص موجبة في ما خص أحد المسافرين الذين وصلوا إلى لبنان، عليه/عليها التقيّد بإرشادات وزارة الصحة العامة بهذا الشأن إلى حين التعافي وذلك وفقاً للبروتوكول الطبي المتّفق عليه.

بالنسبة لجميع الركاب القادمين إلى لبنان، يمنع أي مسافر تظهر عليه أي من عوارض مرض الكورونا أو ما يشابهها من الصعود إلى الطائرة.

على جميع المسافرين القادمين الى لبنان ملء الاستمارة الصحية المطلوبة من وزارة الصحة اللبنانية قبل المغادرة عبر الانترنت أو قبل تسجيل الوصول على رابط الوزارة التالي: https://arcg.is/0GaDnG و التأكد من صحة المعلومات قبل إرسالها.

على المسافرين القادمين إلى لبنان باستثناء العسكريين والدبلوماسيين وأفراد المنظمات الدولية وقوات اليونيفيل واللبنانيين المنتسبين إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي أو تعاونية الموظفين، حيازة بوليصة تأمين صحية عالمية أو محلية صالحة لمدة الإقامة تتضمن تغطية علاج فيروس كورونا طيلة فترة الإقامة داخل الأراضي اللبنانية، أو بإمكانهم الاستحصال على تلك البوليصة من خلال الموقع الإلكتروني www.covid19travelcare.com/web أو عند كنتوارات التأمين لدي وصولهم إلى مطار رفيق الحريري الدولي – بيروت.

غرفة العمليات
سجّل التقرير الصادر عن غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث، في السرايا الحكومية الكبيرة حول فيروس كورونا، اليوم الثلاثاء 30 حزيران، 33 إصابة جديدة ست منها بين الوافدين. وتوزعت الإصابات في المناطق على الشكل التالي: سبع إصابات في برج البراجنة، وأربع في كل من الحدث، والميناء، ومجدل عنجر، وصور، وإصابتان في الأوزاعي، وإصابة واحدة في كل من المريجة، وبشارة الخوري، والوردانية، وكيفون، والعبدة، وكوثرية السياد.

ووصل العدد الإجمالي للحالات الموجبة المسجلة، منذ 21 شباط وحتى اليوم، إلى 1778 حالة. واستقر عدد حالات الشفاء على 1174. وباتت الإصابات الحالية 570، بينها 26 حالة في الاستشفاء (من ضمنها 6 حالات في العناية الفائقة)، و544 في العزل المنزلي. ووصل عدد الوافدين المصابين إلى 552 في مراحل الإجلاء المختلفة. 

إلى ذلك وصل عدد الفحوص إلى2971  فحصاً، ما جعل عدد الفحوص الكلي 132199. وأدناه التقرير اليومي الصادر عن غرفة العمليات.

يمكن تتبع صفحة الفايسبوك الخاصة بالغرفة للاطلاع على منشوراتها والإرشادات والمعلومات.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها