آخر تحديث:16:47(بيروت)
الإثنين 29/06/2020
share

خمس إصابات.. وإجراءات إضافية في المطار

المدن - مجتمع | الإثنين 29/06/2020
شارك المقال :
خمس إصابات.. وإجراءات إضافية في المطار إنشاء صندوق مع الدائرة المدنية للمطار لاستيفاء رسوم فحص الـPCR (علي علّوش)
انخفض عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا إلى خمس إصابات، كلها بين المقيمين، وفق ما أعلنته وزارة الصحة العامة، يوم الإثنين في 29 حزيران. وارتفع العدد التراكمي للحالات المثبتة إلى 1745.

إجراءات المطار
ترأس وزير الصحة العامة، الدكتور حمد حسن، اجتماع اللجنة العلمية في وزارة الصحة العامة، للبحث في الإجراءات الواجب اتخاذها في مرحلة فتح المطار في الأول من تموز، وضرورة متابعة أطقم وزارة الصحة للعائدين وذويهم، بهدف الحد من الإصابات والتقييم الأسبوعي للواقع الوبائي.
وطرح حسن "إنشاء صندوق مع الدائرة المدنية للمطار لاستيفاء رسوم فحص الـPCR، الذي سيتم إجراؤه للوافدين إلى لبنان بسعر مئة وخمسين ألف ليرة لبنانية، أو ما يعادله بالدولار، وفق سعر صرف السوق، على أن تدفع مباشرة للمختبرات المعتمدة من قبل وزارة الصحة لإجراء الفحص". 

وأكد البيان الصادر بعد الاجتماع أن "الوزارة ستقوم بتغطية كاملة لفحص الـPCR الثاني لمن يتبين لديه أي عوارض تطرح إحتمال الإصابة بـCOVID-19".

فحوص في المناطق
أعلنت لجنة إدارة ازمة كورونا في قضاء زغرتا، أن جميع الفحوص التي اجريت يوم أمس الأحد من قبل فريق وزارة الصحة العامة، في مستشفيي إهدن الحكومي والسيدة الجامعي في زغرتا، جاءت كلها سالبة، مؤكدة "ضرورة التشدد في عملية الحجر المنزلي ومراقبة المحجورين وفق الآلية المتبعة".

وبعد ظهور إصابات في مناطق عدة في الأيام الفائتة، توجهت ثمان فرق ميدانية تابعة لبرنامج الترصد الوبائي، كانت انتشرت اليوم الاثنين في المناطق اللبنانية، لإجراء فحوص لمخالطين لحالات مصابة وللفئات المعرضة للإصابة، في إطار استراتيجية التتبع والترصد التي تعتمدها الوزارة في ظل مرحلة فتح البلد. ومن شأن حملة الفحوص المذكورة إيجاد حالات مصابة إضافية بهدف عزلها، والسعي إلى الحد من حصول تفش محلي للوباء. وقد شملت هذه الفحوص العائلات المقيمة في لبنان، للأشخاص السوريين الذين أعلنت سوريا أنهم وصلوا من لبنان مصابين بالفيروس".
وأجريت الفحوص في المناطق التالية: طرابلس المينا (حالة مجهولة المصدر)، مخيم البرج الشمالي - صور (سوري)، صيدا (سوريان)، الجية وكترمايا (سوريان)، مجدل عنجر (سوري)، مخيم شاتيلا (حالتان)، الأوزاعي (حالة مجهولة المصدر)، وفحوص متابعة في كل من مخيم الجليل والغبيري بعد تسجيل عدد من الإصابات فيهما".

وفي سياق متصل بالملف الاستشفائي، عقد الوزير حسن اجتماعاً مع وفد من البنك الدولي برئاسة المدير الإقليمي للبنك الدولي - قسم الشرق الأوسط، ساروج كومار، لمتابعة تنفيذ مشروع القرض المقدم من البنك، والذي خصص جزء منه لتجهيز المستشفيات الحكومية. وناقش الطرفان إمكان التغطية الكاملة للاستشفاء على نفقة وزارة الصحة في المستشفيات الحكومية في المرحلة المقبلة، نظراً إلى الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها لبنان، وضمناً المغروسات الطبية التي تدخل في الفاتورة الاستشفائية.

بلاغ إلى المسافرين
أبلغت وزارة الصحة عبر حسابها على موقع "تويتر" المسافرين القادمين إلى لبنان بضرورة التسجيل على المنصة الإلكترونية الخاصة بالوزارة.
وقالت الوزارة "على جميع المسافرين القادمين إلى لبنان ابتداء من أول تموز ضرورة التسجيل على المنصة الالكترونية الخاصة بوزارة الصحة والتأكد من صحّة المعلومات قبل إرسالها لإمكانية متابعة وضعهم الصحّي وذلك عبر: https://arcg.is/0GaDnG".

غرفة العمليات
سجّل التقرير الصادر عن غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث، في السرايا الحكومية الكبيرة حول فيروس كورونا، اليوم الإثنين 29 حزيران، 5 إصابات جديدة كلها بين المقيمين. وتوزعت الإصابات في المناطق على الشكل التالي: إصابتان في عرمون، وإصابة واحدة في كل من برج البراجنة، والأوزاعي، وخلدة.

ووصل العدد الإجمالي للحالات الموجبة المسجلة، منذ 21 شباط وحتى اليوم، إلى 1745 حالة. واستقر عدد حالات الشفاء على 1170. وباتت الإصابات الحالية 541، بينها 29 حالة في الاستشفاء (من ضمنها 8 حالات في العناية الفائقة)، و512 في العزل المنزلي. ووصل عدد الوافدين المصابين إلى 546 في مراحل الإجلاء المختلفة. 

إلى ذلك وصل عدد الفحوص إلى 774 فحصاً، ما جعل عدد الفحوص الكلي 129228. وأدناه التقرير اليومي الصادر عن غرفة العمليات.

يمكن تتبع صفحة الفايسبوك الخاصة بالغرفة للاطلاع على منشوراتها والإرشادات والمعلومات.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها