آخر تحديث:18:14(بيروت)
السبت 27/06/2020
share

كورونا يستأنف تفشيه بالضاحية الجنوبية..والإصابات فاقت الـ1700

المدن - مجتمع | السبت 27/06/2020
شارك المقال :
كورونا يستأنف تفشيه بالضاحية الجنوبية..والإصابات فاقت الـ1700 أتت هذه الإصابات بعد ارتفاع عدد المصابين في الضاحية الأسبوع الفائت (علي علّوش)
انخفض عدد إصابات فيروس كورونا عن يوم الجمعة، لكن عدد إصابات يوم السبت 27 حزيران بقيت مرتفعة. فأعلنت وزارة الصحة العامة عن تسجيل 22 إصابة جديدة، بينها إصابتان للوافدين، ما رفع العدد التراكمي للحالات المثبتة إلى 1719، علماً أن عدد الفحوص المخبرية التي أجريت خلال الساعات الـ 24 المنصرمة بلغ 2635 فحصاً.

إصابات الضاحية وصور
ومن خلال التوزع الجغرافي للمصابين تبين أن 15 إصابة من أصل 22 مسجلة اليوم، كانت في الضاحية الجنوبية. وأتت هذه الإصابات بعد ارتفاع عدد المصابين في الضاحية الأسبوع الفائت، وتبين أنها تركزت في منطقتي الغبيري وبرج البراجنة. 

من ناحيتها أفادت وحدة إدارة الكوارث في اتحاد بلديات قضاء صور عن تسجيل حالة مؤكدة ومثبتة مخبرياً وافدة من إحدى الدول الافريقية، وهي الحالة الثانية التي كانت نتيجتها سالبة عند قدومها إلى بيروت. 

وفي مخيم البداوي الذي ارتفعت فيه إصابات كورونا في الأسبوع الأخير، صدرت نتائج فحوص PRC التي أجرتها وزارة الصحة لـ100 شخص يوم الجمعة، وجاءت كلها سالبة. 

استعدادت المطار 
يستعد مطار بيروت وشركة طيران الشرق الأوسط لافتتاح الرحلات مطلع شهر تموز، واتخذت المديرية العامة للطيران المدني وشركة طيران الشرق الاوسط تدابير استثنائية بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا بين المسافرين ومن أجل ضمان سلامتهم.

ومن ضمن الإجراءات تعقيم الأسطح التي يكثر لمسها، كالمكاتب والمقاعد وعربات الأمتعة والأحزمة وغيرها. وعند مدخل المطار تم تركيب الكاميرات الحرارية الذكية لفحص درجة حرارة جميع الركاب من أجل السلامة، ولا يسمح بالسفر للركاب الذين يعانون من عوارض فيروس كورونا أو ما يشابهه. كذلك تم وضع عبوات التعقيم في جميع أرجاء المطار، ووضعت إشارات على الارض لاحترام التباعد الاجتماعي في المطار والتخفيف من التفاعل طوال الرحلة.

كذلك تم اتخاذ العديد من التعديلات عند كونتوارات تسجيل الوصول وتم تجهيزها بواجهات واقية لمنع انتشار الفيروس، إضافة إلى تثبيت ملصقات على الأرض وحواجز نقالة ولافتات إرشادية لتذكير المسافرين باحترام قواعد التباعد الاجتماعي، أثناء الوصول وعند المرور بحواجز الأمن وخلال الصعود الى الطائرة. أما في قاعة الانتظار حيث أصبح عدد المقاعد محدوداً، إذ أنه تم وضع إشارات عليها بهدف احترام قواعد الجلوس، وفقا لمعايير التباعد الاجتماعي.

وبخصوص الصحف والمجلات والوسائد فلم تعد متوفرة على متن الطائرة، وتوزيع البطانيات سيختلف بحسب الوجهة.
وبهدف تخفيض مخاطر التلوث على متن الطائرة، يتم تنظيف وتعقيم الطائرات التابعة للشركة بالكامل بواسطة منتجات معتمدة عالمياً، إضافة إلى أن الطائرات مجهزة بنظام hepa الذي يزيل تسعة وتسعين في المئة من البكتيريا والفيروسات من داخل المقصورة بما في ذلك فيروس كورونا. 

غرفة العمليات
سجّل التقرير الصادر عن غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث، في السرايا الحكومية الكبيرة حول فيروس كورونا، السبت 27 حزيران، 22 إصابة جديدة، بينها اثنان للوافدين. وتوزعت الإصابات في المناطق على الشكل التالي: عشر إصابات في الغبيري، وثلاث إصابات في برج البراجنة وإصابتان في تحويطة الغدير، وإصابة واحدة في كل من العقبة، وتلة الخياط، والأوزاعي، والفنار، ورومية، وجويا، وصور.

 ووصل العدد الإجمالي للحالات الموجبة المسجلة، منذ 21 شباط وحتى اليوم، إلى 1719 حالة. واستقر عدد حالات الشفاء على 1153. وباتت الإصابات الحالية 533، بينها 30 حالة في الاستشفاء (من ضمنها 9 حالات في العناية الفائقة)، و494 في العزل المنزلي. ووصل عدد الوافدين المصابين إلى 545 في مراحل الإجلاء المختلفة. 

إلى ذلك وصل عدد الفحوص إلى2635  فحصاً، ما جعل عدد الفحوص الكلي 127253. وأدناه التقرير اليومي الصادر عن غرفة العمليات.

يمكن تتبع صفحة الفايسبوك الخاصة بالغرفة للاطلاع على منشوراتها والإرشادات والمعلومات.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها