آخر تحديث:18:48(بيروت)
الجمعة 22/05/2020
share

غرفة العمليات: انتشار سريع لكورونا يهدد اللبنانيين

المدن - مجتمع | الجمعة 22/05/2020
شارك المقال :
غرفة العمليات: انتشار سريع لكورونا يهدد اللبنانيين أكدت وزارة الداخلية منع المراكز التجارية الكبرى من فتح أبوابها خلال العيد (حسن عبدالله)
بعد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في بلدة مجدل عنجر إلى ما يقارب 32 إصابة، تفقد وزير الصحة العامة حمد حسن البلدة، للتأكيد على تطبيق إجراءات الوقاية، والتشدد في تنفيذها، للحد من انتشار هذا الفيروس.
واعتبر الحسن أن أرقام الإصابات في اليومين الأخيرين كانت صادمة، ودقّت ناقوس الخطر. وفي حال لم يتحل المواطنون بقدرٍ عالٍ من المسؤولية فلا شك أن موضوع كورونا سيكون كارثياً‏. فالاكتظاظ والاختلاط يُسببان انتشاراً سريعاً للعدوى كما حصل مع الجالية البنغلادشية‏، كما قال.

المراكز التجارية 
إلى ذلك أصدر المكتب الاعلامي لوزارة الداخلية والبلديات بياناً نفى فيه السماح للمراكز التجارية الكبرى فتح أبوابها أيام العيد. وقال: "يهم المكتب الاعلامي لوزارة الداخلية والبلديات التأكيد أنه يمنع على المراكز المذكورة أعلاه إعادة فتح أبوابها حفاظاً على السلامة العامة، وذلك استنادا لقرار مجلس الأعلى للدفاع في جلسته التي انعقدت بتاريخ 19 ايار 2020، ويشدد على أن أي قرار بإعادة الفتح أو الإغلاق يعود إلى تعاميم تصدر عن وزير الداخلية والبلديات فقط، والذي أسند إليه من قبل المجلس الأعلى للدفاع اتخاذ القرارات المناسبة".

إصابات 
وفي عكار أعلنت غرفة إدارة الكوارث في المحافظة أن عدد الحالات التي تم تسجيلها منذ 17 آذار الماضي وحتى اليوم، بلغ 66 إصابة، مع تسجيل 4 إصابات جديدة. وتبين أن الحالات الموجبة عددها 41 وحالات الشفاء 25، أما حالات الحجر المنزلي للمقيمين والوافدين، فقد سجلت ارتفاعاً ملحوظاً، لتبلغ 422 حالة بفارق 31 حالة عن يوم الخميس.

من ناحيتها أعلنت بلدية النبطية الفوقا، أنها تتابع الوافدين القادمين إلى البلدة، والتأكد من التزام الحجر المنزلي. وهناك حالة وحيدة موجبة لوافدة من دولة الكويت. وإرسال المصاب وزوجته وسائق الأجرة الذي أقله من بيروت إلى الحجر في مستشفى الحكمة، بعد الحصول منهم على أسماء كل المخالطين بالتفصيل. وتم التواصل مع كل شخص تخالط معهم من قبل الشرطة البلدية وإلزامهم بالحجر المنزلي. كما تم تعقيم كل الأماكن التي زارها المصاب وسائق الأجرة والحي والبيوت. وسيتم إجراء حملة تعقيم ثانية اليوم الجمعة أيضاً.

غرفة العمليات
أظهر التقرير الصادر عن غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث، في السرايا الحكومية الكبيرة حول فيروس كورونا، اليوم الجمعة في 22 أيار، أن ثلاث إصابات من أصل 62 سجلت اليوم، كانت بين اللبنانيين الوافدين من الخارج. وتوزعت الإصابات في المناطق على الشكل التالي: 34 إصابة في رأس النبع و13 في مجدل عنجر، ست إصابات في مزبود وإصابتان في الصويري وإصابة في كل من جديدة القيطع وكفرحيم والجناح وعبّا إضافة إلى 3 إصابات غير محددة الإقامة.

ووصل العدد الإجمالي للحالات الموجبة التي تم تسجيلها، من 21 شباط وحتى اليوم، إلى  1086 حالة. لكن استقرت حالات الشفاء وبقيت عند الرقم 663. وباتت الإصابات الحالية 397، بينها 79 حالة في الاستشفاء (من ضمنها 34 حالات في العناية الفائقة)، و318 في العزل المنزلي. ووصل عدد الوافدين المصابين إلى 180 في مختلف مراحل الإجلاء. 

إلى ذلك ارتفع عدد الفحوص إلى 2100 فحصاً، ما جعل عدد الفحوص الكلية 59102. وأدناه التقرير اليومي الصادر عن غرفة العمليات.

يمكن تتبع صفحة الفايسبوك الخاصة بالغرفة للاطلاع على منشوراتها والإرشادات والمعلومات.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها