آخر تحديث:14:02(بيروت)
الثلاثاء 24/03/2020
share

كورونا يدخل أقضية لبنانية جديدة: الفيروس انتشر

المدن - لبنان | الثلاثاء 24/03/2020
شارك المقال :
كورونا يدخل أقضية لبنانية جديدة: الفيروس انتشر يبقى أن التزام المنازل والحد من الاختلاط الأداة الفعلية في مواجهة انتشار كورونا (الوكالة الوطنية)
يتنقّل فيروس كورونا من بلد إلى آخر، ومن منطقة إلى أخرى. فلم تحل الإجراءات الرسمية المتّبعة من دخول الفيروس إلى بعض المناطق الجديدة، في حين لم يتمّ حتى الساعة اتّخاذ قرار حكومي طارئ بعزل المناطق التي انتشر فيها الفيروس. فسجّلت اليوم مجموعة من المناطق اللبنانية أولى الإصابات بكورونا، وهو ما ينذر فعلياً بتفشّي المرض وزيادة مخاطره والأعباء على الجسمين الطبي والاستشفائي. فيبدو أنّ مرحلة انتشار الفيروس التي أعلن عنها وزير الصحة قبل يومين تتوسّع، ليكون التزام المنازل والحد من التجمّعات والاختلاط الأداة الفعلية الوحيدة في مواجهة كورونا والحد من انتشاره.

في قضاء بشرّي، أكدت مصادر محلية لـ"المدن" أنّ بلدية برحليون أرسلت رسالة لسكان البلدة طلبت فيها منهم التزام الحجر المنزلي، بعد تأكيد إصابة أحد السكان بالفيروس. كما طلبت البلدية من الجميع التبليغ في حال الاشتباه بأي حالة أخرى، وذلك بهدف عزل المصابين واتّخاذ الإجراءات اللازمة من عزل وحجر لمنع تفشّي الوباء في القرية.

من الضنية إلى برجا
وفي الشمال أيضاً، أكدت "الوكالة الوطنية للإعلام" تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في قضاء الضنية، مشيرةً إلى أنّ عوارض المرض "ظهرت على الشاب ف. د (22 عاماً)، من سعال وارتفاع حاد في الحرارة، فقام بإجراء الفحوصات اللازمة في مستشفى سير ـ الضنية الحكومي، الذي طلب منه التوجه إلى مستشفى طرابلس الحكومي، وبعد أن جرى تشخيص إصابته تم نقله بواسطة الصليب الأحمر اللبناني إلى مستشفى رفيق الحريري الجامعي في بيروت، وأخذت عينة منه كانت نتيجتها إيجابية".

كما لفتت "الوكالة" أيضاً إلى تسجيل أول إصابة بكورونا في بلدة برجا في ساحل الشوف، حيث "تم تأكيد إصابة شابة من سكان البلدة بعد أن خضعت لفحص الفيروس، لتكون نتيجتها إيجابية. وعلى الفور، تم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها