آخر تحديث:19:00(بيروت)
الإثنين 30/11/2020
share

كابوس كورونا اليومي: 1000 إصابة و14 وفاة جديدة

المدن - مجتمع | الإثنين 30/11/2020
شارك المقال :
كابوس كورونا اليومي: 1000 إصابة و14 وفاة جديدة 354 حالة في قسم العناية الفائقة (مصطفى جمال الدين)
لم ينفع الإقفال العام في الحد من ارتفاع عدد الإصابات والوفيات أيضاً. وأعلنت وزارة الصحة اليوم الإثنين في 30 تشرين الثاني عن تسجيل 1000 إصابة، و14 وفاة جديدة. ورغم تراجع عدد الإصابات عن يوم أمس، إلا أن هذا التراجع ظرفي ومرتبط بانخفاض عدد الفحوص اليومية، الذي وصل إلى 5205 فحوص فقط. هذا فيما تستمر نسبة الفحوص الموجبة التراكمية بتسجيل معدل مرتفع استقر عند حدود 15.3 في المئة.

ووفق التقرير الصادر عن الوزارة، توزّعت الإصابات الجديدة بين 990 إصابة للمقيمين و10 لوافدين. فيما وصل العدد التراكمي للإصابات إلى 127903 إصابات، والوفيات إلى 1018، منذ اندلاع الأزمة. وبلغ عدد حالات الشفاء 80210 حالة.
أما عدد الحالات في الاستشفاء فوصل إلى 952 حالة، بينها 354 حالة في قسم العناية الفائقة، يحتاج 136 مريضاً منهم إلى أجهزة تنفس اصطناعي. هذا فيما يستمر القطاع الصحي بتسجيل الإصابات، ووصل العدد اليوم إلى 8 إصابات، رفعت العدد التراكمي في هذا القطاع إلى 1741 إصابة.

تأهيل السجون
عقدت لجنة الطوارئ لرفع حالة التأهب في السجون اللبنانية، التي شكّلها وزير الداخلية والبلديات، محمد فهمي، اجتماعاً لبحث نتائج خطة الطوارئ المعدة لمكافحة انتشار فيروس كورونا، والحد من انتشاره والسيطرة عليه في السجون، حضره ممثلون عن وزارة العدل وزارة الدفاع ووزارة الصحة العامة، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، منظمة الصحة الدولية، برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.. وأقر توصيات لتحديث وتطوير إجراءات حماية السجون والنظارات وكافة أماكن الاحتجاز والتوقيف، وذلك بأساليب طبية وعلمية، ووفقا للمتغيرات التي تطرأ، من ناحية كيفية انتشار جائحة كورونا وتشخيص الوباء وطريقة انتشاره، والوقاية منه، وطرق العلاج. والتشدد في الإجراءات الوقائية الخاصة بالمحتجزين الأكثر عرضة للمخاطر مثل كبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة. ومتابعة التنسيق بين قوى الأمن الداخلي ووزارة الصحة العامة، لتسهيل تأمين الأسرة الكافية للسجناء المصابين في المستشفيات الحكومية والخاصة لتلقي العلاجات اللازمة والسريعة. والعمل على تخفيف الاكتظاظ في النظارات، من خلال نقل عدد من الموقوفين إلى السجون، وذلك بطريقة علمية تراعي المعايير الطبية التي تحد من خطر انتشار جائحة كورونا.

إصابات المناطق
أعلنت لجنة إدارة الأزمات في قضاء الكورة عن تسجيل 16 حالة جديدة، فيما أكدت خلية متابعة ازمة كورونا في قضاء زغرتا، تسجيل 5 حالات.
وفي عكار سجلت غرفة ادارة الكوارث في المحافظة 47 إصابة جديدة و44 حالة شفاء، يضاف إليها تسع حالات جديدة في بلدة القرنة، وإصابتين في بلدة رحبة وإصابة واحدة في بلدة مشحا.
وشمالاً أيضاً، أعلنت خلية الأزمة في قضاء المنية – الضنية تسجيل 16 إصابة جديدة، إضافة إلى أربع إصابات أعلنت عنها خلية الأزمة في بلدية بخعون.

وجنوباً، أعلن مستشفى نبيه بري الجامعي الحكومي في النبطية في تقريره الأسبوعي أن عدد الوفيات وصل إلى ثلاث، بينما وصل عدد المرضى الذين دخلوا قسم الطوارئ للمتابعة إلى 60 حالة، بينهم 4 حالات أدخلوا إلى غرف العناية الفائقة. من ناحيته طلب محافظ النبطية حسن فقيه من البلديات بذل الجهود الاستثنائية وممارسة الصلاحيات التي يخولها إياها القانون، للحفاظ على الأمن الصحي والاجتماعي للمواطنين. وطلب تفعيل دور الشرطة البلدية، وتسطير محاضر ضبط في حق كل من يخالف الاجراءات الوقائية الواجب اتباعها للحد من انتشار فيروس كورونا، ومنع التجمع في المآتم والحفلات على أنواعها والتزام نسبة 50 في المئة من القدرة الاستيعابية للمطاعم والمقاهي والأندية الرياضية وغيرها.
وجنوباً أيضاً، أعلنت خلية الأزمة في اتحاد بلديات جبل عامل - مرجعيون تسجيل 5 حالات جديدة، يضاف إليها ثلاث حالات أعلنت عنها بلدية إبل السقي.
وفي قضاء صيدا، أعلنت بلدية كفرحتى تسجيل إصابتين جديدتين. فيما أعلنت بلدية الزرارية في قضاء الزهراني تسجيل إصابة واحدة.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها