آخر تحديث:18:16(بيروت)
الجمعة 20/11/2020
share

نتائج الإقفال تظهر بعد أسبوع: انخفاض طفيف بإصابات كورونا

المدن - مجتمع | الجمعة 20/11/2020
شارك المقال :
نتائج الإقفال تظهر بعد أسبوع: انخفاض طفيف بإصابات كورونا وفاة 16 مصاباً بكورونا اليوم الجمعة (المدن)
بدأت أعداد إصابات كورونا بالانخفاض نسبياً، اليوم الجمعة في 20 تشرين الثاني. وأعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 1709 إصابات، بينما وصل عدد الوفيات إلى 16 وفاة. ورغم أن نتائج الإقفال لن تبدأ قبل مطلع الأسبوع المقبل، إلى أن انخفاض عدد الإصابات، ورغم تزامنه مع تراجع عدد الفحوص اليومية بنحو ألف وأربعمئة فحص عن يوم أمس (وصل عدد الفحوص اليوم إلى 12116)، ترافق مع انخفاض نسبة الفحوص الموجبة التراكمية إلى 15 في المئة. وهو انخفاض طفيف. لكنه يؤشر إلى وجود تحسن في مؤشر الوباء، لأن هذه النسبة تمثل المسار الوبائي للأسبوعين الفائتين، تراكمياً. 

ووفق أرقام وزارة الصحة، توزّعت الإصابات الجديدة بين 1703 لمقيمين و6 لوافدين. ووصل العدد التراكمي للإصابات إلى 113614 إصابة، والوفيات إلى 884 منذ اندلاع الأزمة.

وبالموازاة، انخفض عدد الحالات في الاستشفاء إلى 865، بينها 325 حالة في قسم العناية الفائقة. كذلك الأمر بالنسبة للقطاع الصحي الذي سجل 13 إصابة، رفعت العدد التراكمي للإصابات في هذا القطاع إلى 1655 إصابة.

نتائج الإقفال بعد أسبوع
أكد وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال، الدكتور حمد حسن، أنه بدءاً من نهار الأحد المقبل، أي بعد مرور ثمانية أو تسعة أيام على الإقفال، يمكن إن تظهر مؤشرات بسيطة حول تطور الوباء. 

كلام حسن جاء خلال تفقد معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس لإنشاء المستشفى الميداني القطري، شاكراً دولة قطر على هذه المساعدة، لافتاً إلى أن إقامة المستشفى من دون خطة متكاملة للتشغيل والاستفادة وتقدمة الخدمات الطبية لأهالي الشمال بمثابة "دعسة ناقصة". 

وأكد الوزير حسن أن المؤشرات الحقيقة ستظهر في آخر الأسبوع المقبل. وحينها تظهر نتائج الهدف المنشود من الإقفال، لأن ما يسجل حالياً من أرقام تعود لمرحلة ما قبل الإقفال. بالتالي، لا يمكن البناء على المعطيات الحالية أي خلاصات أو استنتاجات. لذا على المواطنين تحمل هذا الكأس المر لتحقيق الهدف، لأن الخطر يكون عندما يلتزم الجميع من دون تحقيق أي نتيجة.

دعوات للتقيد بالإرشادات
دعا محافظ النبطية، الدكتور حسن فقيه، بلديات وأهالي محافظة النبطية إلى التقيد بالإقفال والاجراءات الوقائية، من وضع الكمامة والتباعد الاجتماعي وعدم التجمع، لتجاوز هذه المرحلة الحرجة. وناشدهم عدم إحياء مناسبات الفرح والحزن وأن يعوا الظروف الحساسة. وأكد أن القوى الأمنية تقوم بأقصى واجباتها ضمن إمكاناتها. والبلديات تقوم بأكثر من واجباتها، موضحاً أن تنظيم محاضر الضبط في حق المخالفين ليس غاية أو هدف، إنما وسيلة لقمع المخالفين. 

إصابات في المناطق
سجل التقرير اليومي لغرفة إدارة الكوارث في محافظة عكار 29 إصابة جديدة، فيما سجلت خلية متابعة أزمة كورونا في قضاء زغرتا 18 إصابة، خلال الـ 24 ساعة الفائتة. 

بدورها أعلنت لجنة إدارة الأزمات في قضاء الكورة تسجيل 19 حالة جديدة، إضافة إلى حالة أعلنت عنها بلدية كوسبا، وحالة أخرى في كفرحزير. كما أعلنت خلية الأزمة في بلدية مركبتا ـ المنية، عن تسجيل إصابتين. 

وفي بلدات إقليم الخروب سجلت غرف إدارة الأزمات عدداً من الإصابات الجديدة، موزعة على تسع إصابات جديدة وحالة وفاة في جدرا، وثماني إصابات في برجا وسبع في شحيم وأربع إصابات في سبلين وثلاث في المغيرية ومثلها في الزعرورية، وإصابتين في داريا، ومثلها في الناعمة. فيما بلغ عدد الإصابات في الوردانية 11 خلال الأسبوعين الفائتين. 

وجنوباً، أفاد التقرير اليومي لخلية الأزمة في اتحاد بلديات جبل عامل - مرجعيون عن تسجيل ثماني حالات جديدة. 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها