آخر تحديث:20:12(بيروت)
الخميس 19/11/2020
share

أعداد ضحايا كورونا لا تتراجع.. والوزير يدعو إلى الصبر

المدن - مجتمع | الخميس 19/11/2020
شارك المقال :
أعداد ضحايا كورونا لا تتراجع.. والوزير يدعو إلى الصبر ارتفع العدد التراكمي للإصابات 111905، والوفيات إلى 868 حالة (علي علوش)
في اليوم السادس للإقفال الشامل، لا يزال عدد الإصابات اليومية مرتفعاً. فسجّلت في لبنان اليوم 1909 إصابة جديدة. كما استمرّ العدد المرتفع للوفيات اليومية التي سجّلت اليوم 16 حالة. فارتفع العدد التراكمي للإصابات إلى 111905، والوفيات إلى 868.
وحسب تقرير الوزارة، توزّعت الإصابات الجديدة بين 1884 لمقيمين و25 لوافدين، ومن بينها أيضاً 14 إصابة في القطاع الصحي رفعت عدد الإصابات فيه إلى 1642. وأعلنت الوزارة، أنه خلال الساعات الـ24 الأخيرة، سجّلت 876 حالة استشفاء، منها 328 حالة في العناية المركزة، و135 حالة مع تنفّس اصطناعي. وبلغت نسبة الفحوص الموجبة اليوم 14.6% في حين بلغت هذه النسبة خلال الـ14 يوماً الماضيين 15.2%. ومع تسجيل 63468 حالة شفاء، بلغت اليوم نسبة الحالات المصابة النشطة 37569 حالة.

حسن: أدعوكم للصبر
وتقييم الأسبوع الأول من الإقفال، كان اليوم الموضوع الرئاسي لاجتماع اللجنة العلمية في وزارة الصحة، الذي أكد بعده الوزير حمد حسن على أنّ "المعطيات العلمية والإحصائيات الموجودة لدى الوزارة لا تشير إلى تحسّن ملموس حتى الآن في خفض عدد الإصابات، أو نسبة الحدوث أو نسبة الوفيات، وهذا أمر طبيعي". ودعا حسن المواطنين إلى الصبر والإلتزام مشيراً إلى أنّ "أعلى نسبة وفاة تسجل بين من يتجاوزون ستين عاماً. وهذا يدلّ على أنّ من يخالطون ينقلون العدوى إلى من هم في المنازل".

جهوزية المستشفيات الخاصة
وفي ما يخص الاتفاق مع المستشفيات الخاصة، أكد حسن أن الاتفاق "يعزّز مشاركة هذه المستشفيات في افتتاح أقسام كورونا واستقبال المضمونين"، كما أعلن أنّ "الدائرة المالية في وزارة الصحة العامة أحالت إلى وزارة المالية الدفعة الأولى من مستحقات العام 2020 العائدة للمستشفيات، التي ستتمكن من تحصيل حقوقها عن الأشهر الستة أو التسعة من هذا العام، بحسب الفواتير التي رفعتها للوزارة". وقد بلغت قيمة التحويلات حوالى 250 مليار ليرة. كما تم في الوقت نفسه إنجاز ملفات ما يقارب 300 مليار ليرة، لتجاوز الأسقف المالية من عام 2000 إلى عام 2019 بهدف تسديد مستحقات المستشفيات، وهو ما اعتبره حسن "إنجازاً متقدماً لوزارة الصحة". وحول رفع الجهوزية في المستشفيات الحكومية، أكد حسن أنه خلال 4 أسابيع "سيبلغ عدد أسرة العناية الفائقة 256، حيث ستتم زيادة 114 سريراً إضافة إلى الـ142 الموجودة حالياً"، كاشفاً أن "المستشفيات الخاصة ستزيد من جهتها حوالى 80 سريراً خلال أسبوعين".

أسرّة المستشفيات الحكومية
وقدّم رئيس دائرة المستوصفات، هشام فواز، عرضاً تقنياً لمسار رفع الجهوزرية في زيادة عدد أسرة العناية الفائقة في المستشفيات الحكومية. ولفت فواز إلى أنّ الوزارة ستتمكن من إضافة 70 سريراً للعناية، وفق التالي: 18 سريراً في مستشفى بعلبك، 10 أسرة للعناية الفائقة للكبار وخمسة لحديثي الولادة في مستشفى الحريري، 9 أسرة في بنت جبيل و6 في المنية، على أن تفتتح 5 أسرة عناية فائقة في جزين الإثنين المقبل. كما أنه سيصار في الأسبوع الثاني من الإقفال تجهيز 17 سريراً للعناية، 11 منها في مستشفى ضهر الباشق و6 في سبلين.

معطيات الإصابات
والأهم ما جاء في كلام رئيسة برنامج الترصد الوبائي في الوزارة، الدكتورة ندى غصن، التي عرضت للمعطيات الصحية بالأرقام، ولفتت إلى أنّ "النسبة الموجبة للفحوص تبلغ 15% ولا يزال المعدل اليومي خلال الأسبوعين 1600، والمعدل الأسبوعي 11000، أما الوفيات فهي تزيد بحوالى 87 وفاة أسبوعياً". وعن واقع الحالات، أشارت غصن إلى أنّ 29% من الحالات من دون عوارض و65.9% مع عوارض خفيفية و4.4% تستدعي دخول المستشفيات و0.6% دخول العناية المركزة. أما في ما يخصّ إشغال الأسرة، "فيبلغ المعدل اليومي للاشغال خلال أسبوعين 828 سريراً لمرضى كورونا، من بينها 526 سريراً في غرفة عادية، أما المعدل اليومي لإشغال أسرة العناية الفائقة فيبلغ 154".

إصابات المناطق
وعلى مستوى الإصابات في المناطق، أعلنت خلية الأزمة قضاء المنية- الضنية اليوم تسجيل 33 إصابة جديدة، في حين تمّ تسجيل 22 إصابة في عكار، و15 في الكورة و5 في زغرتا. وفي قرى الإقليم سجل تسجيل 8 إصابات في كل من برجا وشحيم، إضافة إلى وجود 77 حالة نشطة في الوردانية و48 أخرى في الناعمة. وجنوباً أعلنت خلية الأزمة في اتحاد بلديات جبل عامل- مرجعيون تسجيل 16 حالة محلية رفعت العدد التراكمي للإصابات في قرى الاتحاد إلى 371 إصابة.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها