آخر تحديث:13:55(بيروت)
الأربعاء 18/11/2020
share

بالفيديو: الأهالي يعتصمون لتطبيق "الدولار الطلابي".. والمصارف تقفل

المدن - مجتمع | الأربعاء 18/11/2020
شارك المقال :
الفيديو لعلي علّوش

نفذ أهالي الطلاب اللبنانيين الذين يدرسون في الخارج اعتصاماً أمام مصرف لبنان في بيروت، مطالبين بتنفيذ قانون الدولار الطلابي الذي يحمل الرقم 193. 
وخلال الاعتصام ألقى أحمد حسن كلمة باسم "الجمعية اللبنانية لأولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية"، ناشد فيها رئيس الجمهورية ميشال عون، ورئيس مجلس النواب، ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسّان الدياب، والوزراء والنواب وحاكم المصرف المركزي "الضغط على المصارف من أجل تحويل مبلغ 10 آلاف دولار على سعر الصرف 1515، لكون الطلاب اللبنانيين يعانون الأمريّن في الخارج". مع العلم أنّ طلاباً لبنانيين في بلدان مختلفة مهدّدون بضياغ سنتهم الدراسية، كما أنّ بعضاً منهم بات خارج السكن الجامعي لعدم تسديد الأقساط أو لافتقارهم إلى الأموال اللازمة لتغطية معيشتهم.

وبعد الاعتصام أمام مصرف لبنان، توجّه الأهالي إلى عدد من المصارف في شارع الحمرا حيث اعتصموا أمامها، وحاولوا الدخول إليها، إلا أنّ إدارات المصارف استبقت التحرّك وقامت بإقفال أبوابها قبل وصول المحتجّين. وانتشرت القوى الأمنية وعناصر من الجيش اللبناني على مداخل مصرفي فرنسبك ومصرف الاعتماد اللبناني، للحؤول دون وقوع أي إشكال بين الأهالي وموظفي المصرف أو المسؤولين عن أمنه.
وكان لافتاً أنّ أحد العناصر الأمنية، بثياب مدنية، هدّد الأهالي باستخدام مسدّسه من دون أن يستلّه. وهو المشهد الذي التقطه الزميل علي علّوش في الفيديو المرفق. وعلى ما يبدو فإنّ حركة أهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج تسير نحو التصعيد والمواجهة. 

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها