آخر تحديث:20:21(بيروت)
الجمعة 16/10/2020
share

استراتيجية الإقفال لم تنفع: ثماني وفيات و1368 إصابة كورونا

المدن - مجتمع | الجمعة 16/10/2020
شارك المقال :
استراتيجية الإقفال لم تنفع: ثماني وفيات و1368 إصابة كورونا لم تنخفض الأرقام رغم شمول الإقفال نحو 164 بلدة (مصطفى جمال الدين)
يبدو أن استراتيجية إقفال المناطق لم تجد نفعاً، أو لم تحقق المطلوب بخفض عدد الإصابات بالشكل المطلوب، رغم شمول الإقفال نحو 164 بلدة، ومضي نحو أسبوعين. وهذا قد يدفع لجنة كورونا إلى الاستمرار في إقفال البلدات ورفع عددها بعد تكاثر الإصابات في بلدات عدة. أو ربما تلجأ الحكومة المستقيلة إلى إقفال البلد، كما لوح وزير الصحة أكثر من مرة، في حال فشل خطة الإقفال الجزئي، خصوصاً في ظل عودة الاحتجاجات إلى الشارع عشية 17 تشرين. 

وفي جديد الإصابات تراجع عداد كورونا اليوم الجمعة في 16 تشرين الأول عن يوم أمس، وأعلنت وزارة الصحة العامة عن تسجيل 8 حالات وفاة و1368 إصابة جديدة بالفيروس، بينها 60 إصابة للوافدين. لكن لليوم الثالث على التوالي يسجل بين الوافدين أرقاماً مرتفعة، وخصوصاً بين العائدين من الزيارات الدينية في النجف. وقد سجلت إحدى الرحلات الآتية من النجف 21 إصابة اليوم، بعد أن كان مجموع إصابات ثلاث رحلات من النجف يوم أمس 54. 

وأظهرت أرقام التقرير اليومي لوزارة الصحة، أنه رغم ارتفاع عدد الفحوص، بنحو 1500 فحص عن يوم أمس، انخفض عدد الإصابات، لكن نسبة الفحوص الموجبة ارتفعت إلى 11 في المئة من مجمل الفحوص التي وصلت إلى 14189، واستقرت نسبة حدوث الإصابات 335 لكل مئة ألف نسمة.

ووصل عدد الإصابات الكلي إلى 59881، وبات عدد الوفيات 509، منذ اندلاع الأزمة. وأظهرت الأرقام إصابة 15 شخصاً من العاملين في القطاع الصحي، ليرتفع عدد الإصابات في القطاع إلى 1256 إصابة. ووصل عدد الحالات في الاستشفاء إلى 627، بينها 201 في قسم العناية الفائقة. 

كورونا السجون
في إطار استكمال قسم كورونا الخاص بسجناء رومية ضمن المساعدات التي تقدمها الهيئة العليا للإغاثة، زار أمين العام الهيئة محمد خير، مستشفى "ضهر الباشق" الحكومي في قضاء المتن، واطلع من مجلس إدارة المستشفى على سير عمل تأهيل القسم الخاص بمتابعة علاج السجناء المصابين بفيروس كورونا، وتجهيز القسم الخاص لمعالجة المصابين بفيروس كورونا في المستشفى.

كذلك عقد رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب اجتماعًا للبحث في أوضاع المساجين، حضره وزراء الدفاع والداخلية والعدل ورئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي سهيل عبود، والنائب العام لدى محكمة التمييز القاضي غسان عويدات. وتمحور النقاش حول الامكانات المتاحة للتخفيف من الاكتظاظ داخل السجون في ظل تفشي وباء كورونا، وجرى التأكيد على أهمية تسهيل تقدّم المحكومين بطلبات تخفيض العقوبة، وتأمين التجهيزات اللازمة لتسهيل المحاكمات عن بعد، الاستفادة قدر الامكان من قاعة المحاكمة الموجودة في سجن رومية وتفعيل التدابير البديلة عن عملية التوقيف الاحتياطي.

وفاة في الحريري
أعلن مستشفى رفيق الحريري الجامعي تسجيل حالة وفاة جديدة. وبينما وصل عدد الحالات الحرجة إلى 28، نقل حالتين من العناية المركزة إلى وحدة العزل، واستقر عدد المرضى المصابين داخل المستشفى للمتابعة إلى 87. كذلك وصل عدد حالات الشفاء إلى 6 خلال الـ24 ساعة المنصرمة. ووصل عدد الفحوص في مختبرات المستشفى إلى 803 فحصاً. 

تجهيز مستشفى صيدا
بعد انتظار طويل بدأ مستشفى صيدا الحكومي بتجهيز مختبر طبي متخصص لإجراء فحوص كورونا، بتمويل من مفوضية اللاجئين لتلبية حاجة المدينة. أتت هذه الخطوة في إطار استكمال جهوزية المستشفى في مواجهة جائحة كورونا، في ظل ازدياد أعداد الاصابات في منطقة صيدا ومحيطها. وأعلن رئيس مجلس إدارة المستشفى الدكتور أحمد صمدي عن انهاء العمل في المختبر لوجستيا وتجهيزا في انتظار الحصول على ترخيص رسمي من وزارة الصحة ونقابة المختبرات، الأسبوع المقبل. 

إقفال مدرسة في الضنية
أكدت إدارة ثانوية مراح السراج في الضنية إصابة أحد طلاب الثاني الثانوي بعد مداومة ليومي الإثنين والثلاثاء. وفيما ألغت الدروس ليوم غد السبت، أجرت الاتصالات اللازمة مع وزارتي الصحة العامة والتربية والتعليم العالي وبلدية مراح السراج، وتقرر حجر طلاب الشعبة حتى يوم الإثنين 19 الحالي، لإجراء الفحوص اللازمة في حال ظهرت أي عوارض عليهم. وفي الضنية أيضاً، أعلنت خلية الأزمة والطوارئ في بلدة بخعون تسجيل 6 إصابات جديدة.

عكار وزغرتا والبترون
أفادت غرفة إدارة الكوارث في محافظة عكار عن تسجيل 45 إصابة جديدة، وبلغت الحالات قيد المعالجة 441 حالة. كما أعلنت خلية الأزمة في القبيات في عكار عن تسجيل 6 حالات جديدة. ودائما في عكار أعلنت بلدية عيدمون شخيلار عن تسجيل إصابتين. 

من ناحيتها أعلنت خلية متابعة ازمة كورونا في قضاء زغرتا تسجيل 20 حالة جديدة. وفي البترون أعلنت خلية الأزمة في بلدية شكا تسجيل 10 إصابات، في الأيام الثلاثة الأخيرة.

بعلبك والحدث
إلى بعلبك – الهرمل أعلن المحافظ بشير خضر أن عن وجود 533 حالة نشطة. وبلغ عدد الإصابات الإجمالي في محافظة بعلبك الهرمل منذ شهر شباط 1012 إصابة، داعياً المواطنين إلى التقيد بإجراءات الوقاية.
من ناحيتها أعلنت بلدية الحدت تسجيل 13 إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية وبات مجموع الحالات النشطة قيد المتابعة 181.

الزهراني والنبطية
وفي قضاء الزهراني جنوباً، أعلنت بلدية الزرارية وبلدية العدوسية عن تسجيل إصابة جديدة في كل منهما. وأعلنت بلدية السكسكية عن تسجيل حالة جديدة، لكن المصاب خالط عدداً من أهالي البلدة. كذلك، أعلنت بلدية الخرايب عن تسجيل 3 حالات جديدة. وأعلنت خلية ألازمة في بلدية عدلون تسجيل إصابتين.  

وبدورها أعلنت بلدية الدوير في النبطية تسجيل 6 إصابات جديدة خلال الـ48 ساعة الفائتة. وكذلك فعلت خلية الأزمة في بلدية القصيبة معلنة عن 6 حالات جديدة وافدة من العراق.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها