آخر تحديث:17:07(بيروت)
الخميس 22/10/2015
share

التحقيق مع الناشطين..للضغط على الحراك

رنيم البزري | الخميس 22/10/2015
شارك المقال :
  • التحقيق مع الناشطين..للضغط على الحراك
    نفذت، الخميس، مجموعة "بدنا نحاسب" اعتصامين متتالين أمام مؤسسة كهرباء لبنان وشركة "سوكلين" (المدن)
  • وقفة احتجاجية لمجموعة جاي التغيير امام المحكمة العسكرية (علي علوش)
    وقفة احتجاجية لمجموعة جاي التغيير امام المحكمة العسكرية (علي علوش)
لا تزال ملفات الناشطين الذين اعتقلوا في تظاهرة 8 تشرين الأول، وأفرج عنهم في وقت سابق، مفتوحة لدى المحكمة العسكرية، التي استجوبت، الخميس، 7 منهم هم حسين مبارك، محمد نبهة، سامر مازح، حسن سليت، أحمد مجذوب، فراس بو حاطوم وضياء هوشر. وبالتزامن مع هذا الاستجواب الذي دام أكثر من 5 ساعات، نفذت مجموعة "جايي التغيير" وقفة احتجاجية بالقرب من المحكمة العسكرية رفضاً لمحاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري.


وقال هوشر، أحد المستجوبين، لـ"المدن" إن "المعاملة في التحقيق كانت جيدة، ولم يتطرق القاضي إلى أي مواضيع سياسية، لكنه كان يستعرض فيديوهات بحوزته لكل شخص منا، ويسأل عن سبب مشاركتنا في التحركات، وأين كنا نقف، واذا ما كنا قد اعتدينا على الأملاك العامة والخاصة". ويعتقد هوشر أن "هذا الاستدعاء يعد شكلاً من أشكال الضغط على الحراك، وليس هدفه التحقيق القضائي".

من جهته، قال أيمن مروة، من "جايي التغيير"، إن "هذا التحقيق رسالة تعسفية من سلطة قمعية"، مؤكداً على رفض الحراك "لاستدعاء الناشطين للمثول أمام المحكمة العسكرية"، مشيراً إلى أن الحراك في هذه المرحلة سيبدأ بـ"إعادة تصويب أهدافه ومطالبه، أي المطالبة بحل مستدام لأزمة النفايات وفض عقد شركة سوكلين، ومحاربة الفساد بالطرق القانونية".

ونفذت، الخميس، مجموعة "بدنا نحاسب" اعتصامين متتالين أمام مؤسسة كهرباء لبنان وشركة "سوكلين"، لأنها "الشركة الأشهر في لبنان في مجال الفساد". وقال هاني حمود، بإسم "بدنا نحاسب"، "نحن هنا لنوصل صوت الشارع ووجع الناس اليومي. جئنا الى الشركة لنقول نحن نريد الكهرباء 24/24، يحق لنا أن ندفع فاتورة واحدة لا فاتورتين، يحق لنا معامل صالحة غير ملوثة للبيئة. والمسؤولون الذين لا يدفعون الفواتير يجب أن تسلم أساميهم للادعاء المالي، ونحن مستمرون، فبعد موضوع الاعتقالات هناك موضوع الكهرباء وغيره من المواضيع".

في المقابل دعت مجموعة "طلعت ريحتكم" إلى المشاركة في "توضيب النفايات المرميّة في مجرى نهر بيروت، الأحد، من العاشرة صباحاً حتى الخامسة بعد الظهر، استباقاً لموسم الأمطار وبعد تقاعس السلطة السياسية عن القيام بواجباتها". ودعت المواطنين "للقيام بحملات توضيب للنفايات المنتشرة في الشوارع، الطرقات، الأحراج وغيرها".

ويذكر أن "الحملة الأهلية للحفاظ على دالية الروشة"، بالتعاون مع مجموعتي "الشعب يريد" و"جايي التغيير"، قد دعت الأحد أيضاً إلى "تحرّك لرفع الردم ومخلّفات الفساد من الدالية"، ابتداءاً من الساعة السابعة صباحاً.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها