المارونية السياسية ومصالحة الجبل والردح اللبناني

المدن - لبنان

الإثنين 03/06/2019

بطرس حرب:
"يا ليت من يتاجر بالمارونية أو السنية السياسية يملك الحد الأدنى من الثقافة السياسية. إنه عصر الجهل التاريخ السياسي المطبق، وانعدام الرؤية، والتخبط، واستغلال السلطة لتحقيق المكاسب والثروات. معهم دُفن لبنان العظيم وقيمه وتراثه. والأمل أن لا يدفع المسيحيون مجددا ثمن غبائهم السياسي... المطلوب من تجار الغرائز الطائفية، المستغلين لقلق المسيحيين على المصير، والناتج عن سياسة الوصاية السورية، الرامية إلى إضعاف الوجود المسيحي الفاعل والحر، أن يوقفوا مزايداتهم وولدناتهم، ليتعرفوا إلى تاريخ لبنان وحكمة آباء الاستقلال المستندة على وطنية المسيحيين ووعيهم وثقافتهم. وعندما أذكر غباءهم، أعني غباء تجار الطائفية وليس غباء المسيحيين، لا سمح الله".

أحمد الحريري:
رد الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري، على تغريدة وزير الدفاع الياس بو صعب التي أرفقها بفيديو، بإعادة نشر فيديو لتقرير لقناة "otv" التابعة للتيار الوطني الحر، عن قيام القاضي هاني حلمي الحجار بإعادة توقيف الشيخ بسام الطراس للتحقيق معه في شعبة المعلومات. وعلق أحمد الحريري على فيديو الـ"otv"  بالقول: "معالي وزير الدفاع .. ليت القضاة الذين تدافع عنهم يملكون جرأة القاضي هاني الحجار تجاهنا وتجاه غيرنا.. "إن هنته هانك".. منتهية".

أشرف ريفي:
"لستَ من المارونية السياسية بل أنت ابن الاستزلام السياسي لدويلة السلاح. تطل علينا من باخرة العمولات وتحاضر بمكافحة الفساد. تسقط حكومة سعد الحريري بأمر من حزب الله وتحاضر بالميثاقية والشراكة. تتفاخر بكونك ضد الميليشيات وتأتمر بأجندة السلاح. عهد الشعبوية الممزوج بالتبعية حتى خراب لبنان".

جميل السيد:
"قائد الجيش لأهل الدولة: توهمون الناس أن الجيش سبب الإفلاس وتنسون فسادكم وتضحياته. له أقول، هؤلاء ميليشيات صادروا الدولة، إذا ما خافوا من حدا، ما في شي بيهديهم، شيل أزلامهم الضباط من مواقعهم، خليهم يحسبوا حساب الجيش، عمول متل ما عملنا، تآمروا واعتقلونا، بس هني رايحين والجيش باقي".

ريشار قيومجيان:
"‏موقف رئيس الحكومة بالقمتين العربية والإسلامية في مكة يعبر عن التزام لبنان مواثيق الجامعة العربية والدفاع العربي المشترك ورفضه الاعتداءات الإيرانية. تدخلات حزب الله وحروبه في سوريا والعراق واليمن تطيح بالنأي بالنفس وليس تمسكنا بالمصالح العربية المشتركة والعمق العربي للبنان.. نرفض كلام السيد حسن نصرالله تحويل لبنان إلى ساحة مواجهة بالنيابة عن أي دولة خارجية. أرواح اللبنانيين ومصالحهم ليست صندوق بريد توجه من خلالها ايران رسائلها الى باقي الدول. أثبتوا أنكم حزب لبناني وليس مصنعا ظرفيا لصواريخ إيرانية ستدمر لبنان وأهله".

جورج عدوان:
"لن نقبل بأن يتعرض أحد لمصالحة الجبل. والعلاقة التي نبنيها، لا يفكرن أحد بأن يعكرها، لا بخطاب سياسي من هنا، ولا بمواقف من هناك، لأن ما يعني إخواننا الدروز يعنينا، وما يعني المسيحيين يعني الدروز. ولا يعتقدن أحد، أننا نستطيع المحافظة على الجبل، إذا كل شخص قال أنا أريد أن أحافظ على الوضعية المسيحية، أو أنا سأحافظ على الوضعية الدرزية. الجبل لا يحمى بهذا الشكل، إنما بوجود مسؤولية درزية - مسيحية، تقول إن هذا الجبل وحدته وعيشه المشترك وتعاونه خط أحمر، وأي أحد يقترب من الخط الأحمر، عليه أن يواجهنا جميعنا دروزا ومسيحيين".

جبران باسيل:
"خصوصيتا بتربيتنا وإيماننا الذي ليس فيه إلا الخير، فبالسياسة لم نقم يوما بتربية شبابنا على كره الغير ولم نخبرهم عن تاريخ غيرنا الأسود".

ريا الحسن:
كعادته يصر الزميل جبران باسيل على اطلاق المواقف التصعيدية في كل جولة أسبوعية يقوم بها، حيث نجح وبجدارة في إذكاء وإثارة المزيد والمزيد من الانقسامات على أبسط الأمور التي لا تحتاج البلاد إليها على الاطلاق. أتفهم وأعلم جيداً برنامج الزميل العزيز ودوافعه، أما أن يتم استخدام ذلك للإيحاء بأنه المصلح الوحيد في البلاد، وبأن ما يقوله قوانين ومبادئ يجب الاحتذاء بها، فهذا يدفعني إلى الاعتذار منه والطلب منه بمودة واحترام أن يترك الأمور لأصحاب الشأن، ولا يعمد إلى التشويش على عمل باقي الوزارات التي لا تدخل في اختصاصه أصلاً، ولا تتناسب مع موقعه كوزير للخارجية، التي استطاع إدارتها بكفاءة عالية وضمن الأصول والقوانين.."

©جميع الحقوق محفوظة لموقع المدن 2019