إسرائيل تستهدف دفاعات جوية إيرانية شرق سوريا..16 قتيلاً

المدن - عرب وعالم

الخميس 03/09/2020

نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مصادر أن طيراناً يرجح أنه إسرائيلي، استهدف فجر الخميس مواقع للقوات الإيرانية والميليشيات التابعة لها، في منطقة الثلاثات ضمن بادية البوكمال بريف دير الزور الشرقي، ما أدى إلى مقتل 9 من الميليشيات وجرح عدد آخر.

كما استهدف طيران إسرائيلي فجر الخميس، موقعاً تابعاً لميليشيا "حزب الله" العراقي، يقع على بعد 5 كلم عن قلعة الرحبة بأطراف مدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي، الأمر الذي أدى إلى مقتل 7 عناصر من الميليشيا، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.

وكان مطار "تي فور" العسكري التابع لقوات النظام في ريف حمص الشرقي تعرض ليل الأربعاء لقصف جوي إسرائيلي. وكشفت مصادر إسرائيلية أنه استهدف تعطيل نصب منصات دفاع جوي إيرانية.


وتعرض المطار الواقع على أطراف البادية السورية في ريف حمص، إلى هجوم صاروخي نفذته طائرات إسرائيلية قادمة من منطقة التنف الحدودية مع العراق، والتي تسيطر عليها قوات التحالف الدولي، وهي ليست المرة الأولى التي تستخدم فيها تل أبيب المجال الجوي لهذه المنطقة في هجماتها داخل سوريا.

وبينما قال المرصد السوري لحقوق الانسان إن الهجوم أدى الى سقوط ضحايا، اكتفت وكالة أنباء النظام "سانا" بالقول إن "الأضرار اقتصرت على الماديات دون وجود قتلى أو جرحى، بعد أن أطلق الطيران الاسرائيلي رشقات من الصواريخ نحو المطار من اتجاه بلدة التنف في الساعة 10:23 من مساء الأربعاء".

من جهته، قال موقع "انتل تايمز" الإسرائيلي إن الهجمات "استهدفت منع الحرس الثوري الإيراني من نصب رادارات وأنظمة دفاع جوي في المطار، كانت ستشكل خطراً على جميع الأطراف بما فيها قوات التحالف الدولي".

يُذكر أن هذا الهجوم هو الثاني من نوعه الذي تنفذه اسرائيل في سوريا خلال 48 ساعة، بعد القصف الذي استهدف مناطق عسكرية جنوب العاصمة دمشق مساء الاثنين وأدى إلى مقتل وإصابة العديد من جنود قوات النظام.
©جميع الحقوق محفوظة لموقع المدن 2020