النيابة التركية تتهم القحطاني وعسيري بجريمة خاشقجي

المدن - عرب وعالم

الأربعاء 25/03/2020

وجهت النيابة العامة التركية تهمة القتل المتعمد بشكل وحشي عن سبق إصرار وترصد لـ20 متهما في قضية اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

واتهمت النيابة العامة كلا من سعود القحطاني مستشار ولي العهد السعودي، وأحمد عسيري النائب السابق لمدير المخابرات بالتخطيط والوقوف وراء جريمة اغتيال خاشقجي.

وقال مكتب المدعي العام في اسطنبول الأربعاء إنه أعد لائحة اتهام ضد 20 مشتبها بهم في الضلوع بقتل خاشقجي، موضحا أن اللائحة تتهم عسيري والقحطاني بالتخطيط لعملية القتل وأمر فريق الجريمة بتنفيذ المهمة.

وذكر مكتب المدعي العام أن اللائحة تتهم 18 آخرين بتنفيذ عملية قتل خاشقجي الذي كان يحمل إقامة في الولايات المتحدة ويكتب في صحيفة واشنطن بوست.

وأضافت النيابة أنه تم خلال التحقيقات، مراجعة المكالمات الهاتفية للضالعين في مقتل خاشقجي وكافة تحركاتهم داخل الأراضي التركية.

وأكدت النيابة أنها أعدت لائحة الاتهام، بعد الاستماع لكافة الأطراف، والاطلاع على المكالمات الهاتفية وكاميرات المراقبة، وسير التحقيقات في المحاكم السعودية وجمع كافة الأدلة حول الجريمة.

ولفتت النيابة إلى أنه تم إصدار مذكرة بحث حمراء بحق الاشخاص الـ20، وأنه تم إبلاغ الشرطة الدولية (الانتربول) والسلطات السعودية بطلب تسليمهم إلى تركيا.

وكانت النيابة العامة السعودية أصدرت في 23 كانون الأول/ ديسمبر أحكاماً ببراءة القحطاني، والقنصل السعودي في إسطنبول محمد العتيبي، واللواء عسيري، و لم توجه لهؤلاء الثلاثة أي اتهامات في جريمة خاشقجي، وتم الإفراج عنهم.

كما أعلنت النيابة صدور أحكام بإعدام خمسة أشخاص وسجن ثلاثة لفترات تبلغ في مجملها 24 عاما. ولم تكشف عن أسماء المحكوم عليهم، ونفت النيابة وجود نية مسبقة للقتل.

وفي 2 تشرين الأول/اكتوبر 2018، قتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول. وعقب 18 يوما على الإنكار، قدمت خلالها الرياض تفسيرات متضاربة للحادث، وأعلنت مقتل خاشقجي إثر "شجار مع سعوديين"، وتوقيف 18 مواطنا في إطار التحقيقات، من دون الكشف عن مكان الجثة.

©جميع الحقوق محفوظة لموقع المدن 2020