شبكة موظفين بالمطار تُهرّب لبنانيين وفلسطينيين إلى أوروبا

المدن - مجتمع

الأحد 18/10/2020

أفادت "الوكالة الوطنية للإعلام" عن توقيف الأمن العام اليوم "شبكة تنشط بتهريب أشخاص لبنانيين وفلسطينيين إلى أوروبا وتحديداً إلى اسبانيا". وأشارت الوكالة، أنّ أفراد من الشبكة يعملون في مراكز مختلفة في مطار رفيق الحريري الدولي، "منهم وكيل إحدى الطائرات التي كانت تهربهم ومدير العمليات في إحدى شركات الخدمات الأرضية وموظف في مبنى الطيران الخاص"، مضيفةً أنه أثناء التحقيق معهم، "اعترفوا بقيامهم بعمليات التهريب، وأحيلوا على النيابة العامة، بناء على إشارة القضاء المختص".

بانتظار بيان تفصيلي من المفترض أن يصدر عن الأمن العام بهذا الخصوص، يمكن القول إنّ هذه العملية هي سابقة من نوعها، على اعتبار أنّ عمليات تهريب الأشخاص من لبنان كانت تتمّ وتنحصر بالبحر. إذ يعمد مهرّبون على تأمين قوارب لنقل العشرات إلى قبرص واليونان، وقد تم اكتشاف هذه الحركة قبل أكثر من شهر بعد غرق أحد القوارب في عرض البحر، وانقطاع آخر في المياه الإقليمية. مع العلم أنّ القوات البحرية اللبنانية كثّفت نشاطها في هذا الخصوص وتمكنّت في أقل من شهر من إحباط 3 عمليات تهريب لأشخاص لبنانيين وسوريين إلى الخارج بصورة غير شرعية. كما قامت بتوقيف أشخاص لقيامهم بتنظيم عمليات التهريب والتحضير لها.
©جميع الحقوق محفوظة لموقع المدن 2020