وزيرة العدل تستبق وصول فريق التحقيق.. وتُحرج سلامة

المدن - اقتصاد

الثلاثاء 03/11/2020
بعد تمنّع مصرف لبنان عن تزويد شركة Marsal & Alvarez بالمعلومات والمستندات اللازمة لإجراء التدقيق المالي، وفق ما يقتضي العقد الموقّع بين الدولة اللبنانية والشركة، تحت ذريعة السرية المصرفية، أصدرت وزيرة العدل في حكومة تصريف الأعمال، ماري كلود نجم، اليوم، تعميماً تلزم فيه حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بتزويد الشركة بالمعلومات والمستندات اللازمة، لإجراء التدقيق المالي بحسابات مصرف لبنان، مستندة إلى كون السرية المصرفية الملحوظة في القانون اللبناني لا تسري على حسابات الدولة وحسابات مصرف لبنان، لاسيما أن هذه الأموال مكشوفة عملاً بالقانون رقم 28/2017 (حق الوصول إلى المعلومات).

وأوضحت وزيرة العدل في تعميمها، أن السرية المصرفية تنحصر في حسابات الأشخاص التي ينبغي الكشف عنها باعتماد الترميز، من دون ذكر الأسماء، حفاظاً على السرية المصرفية. وعليه، طلبت من رئاسة الحكومة اتخاذ الإجراء المناسب ليُصار إلى تزويد شركة التدقيق الجنائي Alvarez & Marsal بالمعلومات والمستندات اللازمة من قبل مصرف لبنان، بواسطة وزارة المال، وفقاً لبنود العقد.

وقد تزامن صدور تعميم وزيرة العدل مع معلومات تفيد بأن فريق مدققي Alvarez and Marsal يصل في الساعات المقبلة إلى بيروت. ووفق ما ذكرت قناة LBCI فمن المرتقب أن يتم عقد اجتماع يوم الأربعاء مع وزير المال في حكومة تصريف الأعمال، غازي وزني، للبحث في مضمون العقد الموقع بين الشركة والدولة. وذلك، بعدما اعتبرت Alvarez أن المستندات التي استلمتها من مصرف لبنان غير كافية للاستمرار في مهامها في التدقيق الجنائي.

©جميع الحقوق محفوظة لموقع المدن 2021