ستاندرد آند بورز: إقرار الموازنة لا يكفي لاستعادة الثقة

المدن - اقتصاد

الأربعاء 29/05/2019
شكّل إقرار الحكومة لمشروع موازنة العام 2019 وإحالته إلى مجلس النواب، خطوة إيجابية، وإن نظرياً، نحو استعادة ثقة المجتمع الدولي ومؤسسات التصنيف، بالوضعين الاقتصادي والمالي. وعلى الأثر، أكدت "آي.اتش.اس ماركت"، أن تكلفة التأمين على دين لبنان لخمس سنوات، انخفضت 23 نقطة أساس إلى 847 نقطة أساس، بعد موافقة الحكومة على الموازنة. 

لكن هذه الإيجابية قابلتها نظرة مغايرة، أبدتها وكالة "ستاندرد آند بورز غلوبال" للتصنيفات الائتمانية، والتي رأت أن "خطة موازنة لبنان لخفض عجزه المالي إلى 7.6 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام، قد لا تكون كافية لاستعادة الثقة، التي تضررت في البلد المثقل بالديون.

©جميع الحقوق محفوظة لموقع المدن 2019