آخر تحديث:17:40(بيروت)
الإثنين 13/09/2021
share

الخزانة الأميركية تعيد التذكير بعقوباتها وملاحقاتها لقادة حزب الله

المدن - لبنان | الإثنين 13/09/2021
شارك المقال :
الخزانة الأميركية تعيد التذكير بعقوباتها وملاحقاتها لقادة حزب الله ادعت الخارجية الأميركية أن طلال حمية هو "نائب ومرافق القائد العسكري السابق في حزب الله، عماد مغنية"
أعاد الحساب الرسمي لبرنامج "مكافآت من أجل العدالة" التابع لوزارة الخارجية الأميركية، على "تويتر" التذكير بوجود مكافأة مالية تصل قيمتها إلى 7 مليون دولار، مقابل تقديم معلومات عن "رئيس مكتب الأمن الخارجي في حزب الله اللبناني طلال حمية، المسؤول عن عمليات خلايا التنظيم في جميع أنحاء العالم".
وفي النبذة الخاصة بحمية، فإنّ "منظمة الأمن الخارجي هي منظمة حزب الله المسؤولة عن تخطيط، وتنسيق، وتنفيذ الهجمات الإرهابية خارج لبنان، واستهدفت الهجمات في المقام الأول الاسرائيليين والأميركيين".
حمية من مواليد 27 تشرين الثاني 1952، وله "تواريخ ميلاد بديلة، في 5 آذار 1958، 18 آذار 1960، 8 كانون الأول 1958"، مولود في طاريا. وله "أماكن ميلاد بديلة، سجد". يحمل إسمين مستعارين طلال حسني حمية، عصمت ميزاراني.

ولدى مراجعة منشورات "البرنامج"، يتّضح أنه سبق لإدارته أن أعلنت عام 2017 عن مكافأة قدرها 12 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات حول حمية. وحينها قدّمت وزارة الخارجية حمية على أنه "نائب ومرافق القائد العسكري السابق في حزب الله، عماد مغنية، الذي قتل في دمشق في انفجار سيارة مفخخة في عام 2008، ويتولى حمية حاليا التخطيط والإشراف على العمليات العسكرية لحزب الله خارج لبنان والتجنيد في الخارج، وهو من بين المتهمين في الهجوم على المركز اليهودي في الأرجنيتن في عام 1994 والذي أسفر عن مقتل 85 شخصاً. كما لحمية دور أساسي في إرسال الجهاديين إلى العراق في أعقاب الغزو الأميركي في عام 2003".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها