آخر تحديث:13:30(بيروت)
الأحد 09/05/2021
share

الجيش الإسرائيلي: مناورة حربية شاملة ضد حزب الله وحماس

المدن - لبنان | الأحد 09/05/2021
شارك المقال :
الجيش الإسرائيلي: مناورة حربية شاملة ضد حزب الله وحماس تحاكي المناورة شهراً من حرب شاملة على جميع الجبهات من الشمال إلى الجنوب (الانترنت)

يقوم الجيش الإسرائلي اليوم الأحد 9 أيار، بـ "أكبر مناورة في تاريخه، تحاكي شهراً من حرب شاملة على جميع الجبهات من الشمال إلى الجنوب".

ولفتت "القناة 13" الإسرائيلية إلى أن "المناورة تحاكي حرباً شاملة ضد "​حزب الله​" وحركة "حماس"، مع إطلاق مكثف للصواريخ من جميع الساحات على الجبهة الداخلية".

وأشارت إلى أن "هذه المناورة مخطط لها مسبقا، وستستمر لمدة شهر واحد"، مؤكدة أن "رئيس أركان الجيش الإسرائيلي ​أفيف كوخافي​ قرر عدم إلغاء أو تأجيل هذه المناورة على الرغم من التوترات في ​القدس​ والساحة الفلسطينية"، وموضحةً أن "حال اليقظة والتأهب ستبقى كما هي، تجنبا لأي سيناريو".

وافادت مواقع إخبارية أن المناورة المستمرة لشهر كامل، يناور المشاركون فيها على سيناريوهات قتال وطوارئ في كل القطاعات.

وقرر كوخافي إجراء مناورة "مركّبات النار" وفق المخطط، في الجنوب وفي الشمال، بالرغم من التوتر الأمني في القدس".

وتحاكي القوات خلال المناورة "شهر حرب" للمرة الأولى منذ تأسيس الجيش الإسرائيلي، بهدف تعزيز جهوزية وكفاءة هذا الجيش للحرب."

ويشارك في المناورة قوات الجيش الإسرائيلي في الخدمة النظامية والاحتياط من كل القيادات والأسلحة، إضافة إلى المستوى السياسي، ووزارة الأمن، وسلطة الطوارئ القومية، ووزارة الخارجية، وأجهزة أمنية إضافية.

وتحاكي المناورة التدرب على توغل واسع ومتزامن في عمق منطقة العدو، مرتكزة على قدرات ميدانية وأنشطة للقوات الخاصة. وتشمل المناورة الانتقال من الروتين إلى الطوارئ، والاستمرارية الوظائفية داخل الجيش والجبهة الداخلية والمساعدة المدنية، وتشغيل النار وتوغل في منطقة مبنية وغيرها.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها