آخر تحديث:12:06(بيروت)
الخميس 29/10/2020
share

الجولة الثالثة من المفاوضات: تكثيف الجلسات للاتفاق نهاية السنة

المدن - لبنان | الخميس 29/10/2020
شارك المقال :
  • الجولة الثالثة من المفاوضات: تكثيف الجلسات للاتفاق نهاية السنة
    يتسلح الجيش اللبناني بخرائط ووثائق دامغةتظهر تعدي إسرائيل (عزيز طاهر)
  • الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
    الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
  • الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
    الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
  • الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
    الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
  • الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
    الجنوب الناقورة ترسيم الحدود الوفد اللبناني اليونيفيل(علي علوش)
  • الجنوب الحدود اليونيفيل المفاوضات الترسيم الناقورة(عزيز طاهر)
    الجنوب الحدود اليونيفيل المفاوضات الترسيم الناقورة(عزيز طاهر)
انطلقت لليوم الثاني على التوالي، الجولة الثالثة من مفاوضات ترسيم الحدود البحرية غير المباشرة، في مقر "يونيفيل" عند رأس الناقورة، بين الوفدين اللبناني والإسرائيلي، برعاية الأمم المتحدة، وبواسطة أميركية. وهي المرّة الأولى التي يعقد فيها اجتماعان في يومين متتالين في إشارة إلى الجديّة والسرعة في الوصول إلى اتفاق.

ودخل الوفدان غرفة الاجتماعات كل على حدة، وحمل الوفد اللبناني خرائط ووثائق دامغة تظهر نقاط الخلاف وتعدي إسرائيلي على الحق اللبناني بضم جزء من البلوك 9. وهذا مخالف لقانون البحار، وسيبحث هذا الأمر على طاولة المفاوضات، إذ يتمسك الجانب اللبناني المفاوض بحقوق لبنان بكل نقطة مياه من دون مساومة.

وضم الوفد اللبناني المفاوض نائب رئيس الأركان للعمليات العميد الركن بسام ياسين رئيساً، العقيد البحري مازن بصبوص، والخبير في نزاعات الحدود بين الدول الدكتور نجيب مسيحي، وعضو هيئة إدارة قطاع البترول وسام شباط، فيما يترأس المفاوضات أحد مساعدي المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش في حضور الوسيط الأميركي السفير جان ديروشر.

وكان الوفد اللبناني قد وصل إلى الناقورة على متن طوافة حطت في مهبط المروحيات "نيو لأند" في مقر "يونيفيل" إلى الشرق من مكان عقد الاجتماعات الذي يبعد مئات الأمتار. وشهدت طريق الساحل بين البياضة والناقورة، انتشاراً مكثفاً للجيش اللبناني و"يونيفيل"، وأقيمت حواجز ثابته للجيش ودوريات مكثفة لـ"يونيفيل" براً وبحراً.

مائدة غداء
وتشير المعطيات إلى أن المفاوضات تسير بأجواء إيجابية، على الرغم من التباعد في وجهات النظر، خصوصاً حول النقطة البرية التي ينطلق منها تحديد المساحة البحرية. وهناك قرار بتسريع الاجتماعات والمفاوضات للوصول إلى الاتفاق النهائي قبل نهاية هذا العام. ولفتت المعلومات إلى أن الجولة الثالثة قد تخللها غداء، فيما تم تحديد موعد جديد للجلسة الرابعة يوم 11 تشرين الثاني، أي بعد أسبوعين من الآن. وبعد انتهاء الاجتماع نقلت الطوافة العسكرية الوفد اللبناني إلى وزارة الدفاع، لوضع قيادة الجيش بنتيجة جولتي أمس واليوم. 

وأعلنت ​وزارة الخارجية الأميركية​ أنه تم الاتفاق على استئناف مفاوضات ​ترسيم الحدود​ بين ​لبنان​ و​إسرائيل​ الشهر المقبل. وذكرت الخارجية الأميركية أن الوفدين اللبناني والإسرائيلي أجريا محادثات بناءة بوساطة أميركية حول ترسيم الحدود.

كذلك صدر بيان مشترك بين الإدارة الأميركية والأمم المتحدة جاء فيه "بناءً على التقدم المحرز في اجتماع 14 تشرين الأول، عقد ممثلو حكومتي إسرائيل ولبنان في 28 و29 تشرين الأول محادثات مثمرة بوساطة الولايات المتحدة، واستضافها مكتب منسق الأمم المتحدة الخاص لشؤون لبنان (UNSCOL)".

وأضاف البيان: "لا تزال الولايات المتحدة والمجلس الأعلى للأمم المتحدة في لبنان يأملان في أن تؤدي هذه المفاوضات إلى حل طال انتظاره، والتزم الطرفان بمواصلة المفاوضات الشهر المقبل".

بيان الجيش
أشارت ​مديرية التوجيه​ في ​قيادة الجيش​ إلى أن بعض وسائل الإعلام، ومنذ انطلاق الجولة الأولى من التفاوض التقني غير المباشر ل​ترسيم الحدود​ البحرية مع ​العدو الاسرائيلي​، تعمد إلى نشر تحليلات ومعلومات تنسبها تارة إلى رئيس الفريق اللبناني المفاوض، وطوراً إلى أحد أعضاء هذا الفريق، أو إلى أشخاص تزعم أنهم على تواصل معه.

وأكدت في بيان "التزام رئيس وأعضاء الفريق المفاوض التام والكلّي بتعليماتها لجهة عدم التصريح أو تسريب أية معلومات حول جلسات التفاوض، وتدعو وسائل الإعلام إلى وعي دقة الأمر وعدم نشر أية معلومات ونسبها إلى رئيس وأعضاء الفريق، والمعلومات الرسمية المتعلقة بجلسات التفاوض تصدر حصراً عنها وتُعمم عبر موقعها الإلكتروني وصفحاتها الرسمية كما يتمّ توزيعها على وسائل الإعلام".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها