آخر تحديث:15:27(بيروت)
الأحد 14/04/2019
share

مراقبو الانتخابات: خرق سافر للصمت الانتخابي من قبل المرشحين

المدن - لبنان | الأحد 14/04/2019
شارك المقال :
مراقبو الانتخابات: خرق سافر للصمت الانتخابي من قبل المرشحين نشرت الجمعية 170 مراقباً في جميع مراكز الاقتراع (علي علّوش)
اعتبرت الجمعية اللبنانية من أجل ديمقراطية الانتخابات، "لادي"، أن العملية الانتخابية في طرابلس هادئة نسبياً، ولم يتخللها أي إشكال أمني يُذكر. ولفتت الجمعية، في بيان، إلى أن الاحصاءات التي قامت بها تُظهر أن الانتخابات تجري بطريقة منظّمة من قبل هيئة ادارة الانتخابات. 

تراقب اللادي الانتخابات عبر نشر 170 مراقب ومراقبة، توزعوا على كافة مراكز الاقتراع في طرابلس. ورصد مراقبو الجمعية المخالفات التالية:

  • قيام ماكينة المرشح يحيى المولود بتوزيع مناشير على السيارات ليل أمس.
  • وجود مواكب سيارة تحمل صور ديما الجمالي في العديد من مناطق عدة من طرابلس.
  • ارسلت الماكينة الانتخابية للمرشح مصباح الأحدب رسائل قصيرة للناخبين اليوم، يعرضون فيها خدمة نقل الناخبين إلى مراكز الاقتراع. فعدا عن كون هذا الأمر مخالفة لفترة الصمت الانتخابي إلا أن الجمعية تعتبر أن نقل الناخبين يوم الاقتراع هو نوع من الرشوة والضغط المعنوي على الناخبين، ما يخالف المعايير الدولية لديموقراطية الانتخابات.

رغم سير العملية الانتخابية بهدوء، عادت الجمعية وذكّرت المرشحين ووسائل الإعلام بضرورة احترام الصمت الانتخابي، وعدم مخالفة المادة 78 من قانون الانتخابات 44/2017، خصوصاً في ظل الخرق السافر لهذه المادة من قبل العديد من المرشحين والسياسيين ووسائل الاعلام، منهم يحيى المولود وسمير الجسر ومصباح الأحدب وفيوليت الصفدي وديما جمالي ونزار زكا وطلال كبارة وغيرهم.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها