image
الثلاثاء 2023/01/24

آخر تحديث: 16:10 (بيروت)

إيراني يتواصل مع عائلته بواسطة لعبة "كول أوف ديوتي"

الثلاثاء 2023/01/24 المدن - ميديا
إيراني يتواصل مع عائلته بواسطة لعبة "كول أوف ديوتي"
increase حجم الخط decrease
كشف حلاق يعيش في منطقة ويست ميدلاندز بإنجلترا، كيف يستخدم لعبة الهاتف المحمول "كول أوف ديوتي" Call of Duty للتحدث مع عائلته في إيران.


وتم تقييد أدوات الاتصال المتبقية في البلاد مثل "واتساب" و"أنستغرام" في البلاد وسط أزمة مستمرة، ما جعل تواصل الإيرانيين في الخارج مع أصدقائهم وأقربائهم داخل إيران عملية صعبة من ناحية تقنية أولاً، وخطرة من ناحية أمنية ثانياً، علماً أن الاضطرابات التي شهدتها البلاد بعد مقتل الشابة مهسا أميني (22 عاماً) إثر احتجاز شرطة الأخلاق لها في أيلول/سبتمبر الماضي بتهمة عدم ارتداء الحجاب بالشكل الصحيح، مازالت مستمرة.

وقال الحلاق البالغ من العمر 36 عاماً والذي لم يكشف عن هويته لأسباب أمنية لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي": "ذات يوم وجدت أن واتسآب لا يعمل. لا شيء يعمل. لكن باستخدام هذه اللعبة على الأقل يمكنني التحدث معهم. عندما أسمع أصواتهم وأطمئن أنهم بخير، هذا يكفي بالنسبة لي".

وأكمل الحلاق: "أشعر بالحزن حقاً. أشعر بالقلق، لقد نسيت كل شيء. لا أستطيع أن آكل جيداً. لا يمكنني الخروج. لا يمكنني فعل أي شيء"، مضيفاً: "آتي إلى العمل، وأستحم ولا أفعل شيئاً بشكل أساسي. مثل رجل ميت يعمل في مكان ما"، علماً ان الرجل لديه تجربة شخصية مباشرة من وحشية نظام إيران. فقبل ثلاثة وعشرين عاماً قبل مجيئه إلى المملكة المتحدة، وضع في زنزانة وجلد 80 جلدة بتهمة شرب الكحول.

وقال إيراني آخر من زبائن الحلاق، أن عدم القدرة مع التواصل مع العائلة والأحباء أثّرت في صحته، خصوصاً مشاهدة الأخبار اليومية في "انستغرام" والشعور بالعجز لعدم إمكانية التصرف بشيء تجاه ما يجري.

و"كول أوف ديوتي" هي لعبة ذائعة الصيت في أنحاء العالم، لكن استخدامها للتواصل قد يطاوله تضييق، لأن طهران أصلاً تقوم بحظر الألعاب الإلكترونية في البلاد التي توفر خدمات الدردشة، بما في ذلك لعبة "كلاش أوف كلانز" على سبيل المثال، التي استخدمت لفترة من أجل تنظيم المتظاهرين في الداخل الإيراني.

increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها