image
الإثنين 2023/01/23

آخر تحديث: 21:49 (بيروت)

قرارات البيطار تجدد الانقسامات.. والمخاوف

الإثنين 2023/01/23 المدن - ميديا
قرارات البيطار تجدد الانقسامات.. والمخاوف
increase حجم الخط decrease
جددت القرارات القضائية التي اتخذها المحقق العدلي في ملف انفجار مرفأ بيروت طارق البيطار، السجالات السياسية، وأحيت المخاوف من توترات ميدانية، بدأ أول مؤشراتها بإحراق الإطارات في صيدا، حسبما قال مغردون. 


لكن التوترات المحدودة جغرافياً، ولا يبدو أنها مدعومة من أحزاب وقوى سياسية كبيرة، ليست دليلاً كافياً على أن ما يجري له تداعيات، حيث جرى تسريب تقديرات قانونية، تتحدث عن أن الخطوة اعلامية، ولن ينفذ مدعي عام التمييز الاستدعاءات ولن يخلي سبيل الذين أمر البيطار بإخلاء سبيلهم، بالنظر الى ان الخطوة بأكملها "غير قانونية". 


هذا الجانب ورد في مقاطع فيديو ومقالات صحافية وتصدرها ممانعون، في مقابل تغريدات مؤيدة للبيطار حاولت التأكيد بأن الاجتهاد الذي استند اليه قانوني. وأحيط البيطار برعاية ودعم كاملين من معارضين لمحور الممانعة ومن مؤيدي استئناف التحقيقات بغرض إحقاق الحق في الملف. 


الجانب القانوني، ليس الأبرز في النقاشات التي أبرزت انقساماً سياسياً، حتى في المحور نفسه. فقد وجه ممانعون لوماً لـ"التيار الوطني الحر" على خلفية دعمه لإجراءات البيطار في السابق، معتبرين أن دعم التيار للبيطار و"مساعدته في تسييس التحقيق" في ذلك الوقت، يدفع التيار ثمنه الآن باستدعاء مدير عام أمن الدولة اللواء طوني صليبا، وبعدم تخلية سبيل بدري ضاهر، المحسوب على التيار الوطني الحر. 

increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها