الجمعة 2022/08/05

آخر تحديث: 13:00 (بيروت)

نظام محاكاة بالواقع المعزز لتدريب الطيارين الأميركيين

الجمعة 2022/08/05 المدن - ميديا
نظام محاكاة بالواقع المعزز لتدريب الطيارين الأميركيين
increase حجم الخط decrease
تستخدم القوات الجوية الأميركية تكنولوجيا "الواقع المعزز" والذكاء الاصطناعي والخوارزميات لتدريب الطيارين العسكريين الأميركيين.

ويبدأ الطيارون بعد نحو عام تقريباً التدريب بنظام محاكاة يشمل خوذة مزودة بتقنيات "الواقع المعزز"، تتيح لهم التفاعل بشكل أكبر مع الطائرات الحربية، بما يتيح لهم التدرب على المناورة والتحليق في بيئة قريبة جداً للواقع، حسبما أفادت صحيفة "واشنطن بوست".

View this post on Instagram

A post shared by Red 6, Inc (@red6inc)


نظام التدريب الجديد من تطوير شركة "ريد6" المتخصصة بالتكنولوجيا العسكرية، التي حصلت على عقد مع سلاح الجو الأميركي بـ70 مليون دولار. وتقول الشركة ومسؤولون عسكريون أن التقنية ستكون وسيلة "آمنة وواقعية" لضمان تدريب الطيارين الأميركيين على خوض المعارك ضد أقوى الطائرات المقاتلة في العالم.

وطوال العقود الماضية، يدرب سلاح الجو الأميركي طياريه على طائرات "تي-38" وطائرات "نورثروب"، وبعدها يتاح لهم التدريب على مقاتلات "أف-35" و"أف-22". ويعرف برنامج التدريب على الطائرات المقاتلة التابع للبحرية باسم "توب غن"، وهو ما ألهم صناع الأفلام إلى تقديم سلسلة شهيرة تعكس تقنيات تدريب الطيارين الأميركيين.

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة "ريد6" مايك هولمز أن تدريب الطيارين يعتبر مكلفاً، إذ تتراوح كلفته بين 15 ألف و100 ألف دولار لكل ساعة طيران، تختلف بحسب الطائرة، فضلاً عن مخاطر حوادث الطيارين خلال التدريب.

وسيتيح النظام الجديد للطيارين التدرب ضد الطائرات الصينية والروسية التي تعتبر متطورة جداً.
increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها