آخر تحديث:19:23(بيروت)
الأربعاء 21/07/2021
share

"نتفليكس" تنافس بألعاب الفيديو.. و"ديزني" تزاحمها على مشتركيها

المدن - ميديا | الأربعاء 21/07/2021
شارك المقال :
"نتفليكس" تنافس بألعاب الفيديو.. و"ديزني" تزاحمها على مشتركيها
تدخل شبكة "نتفليكس" مجال ألعاب الفيديو، سعياً منها إلى تنويع أنشطتها في ظل التخمة التي بدأت تشهدها سوقها الأساسية وهي الفيديو على الطلب، مما يؤكد أن التوسع نحو قطاع الألعاب بات خطوة لا بدّ منها لأي منصة بث تدفقي كبرى.
وتتجه المنصة الى هذه الخطوة بعدما فقدت حصة كبيرة من السوق لصالح "ديزني" في النصف الثاني من هذا العام. وقال الشريك المؤسس لـ"نتفليكس"، ريد هاستينغز، في مؤتمر للمحللين إن الهدف هو "تعزيز وتحسين خدمات" المنصة، "وليس إنشاء مصدر ربح منفصل". 
وستضيف "نتفليكس" لمشتركيها الحاليين، من دون أي كلفة إضافية، الألعاب المصممة في البداية للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية. وأوضحت في بيان أن ألعاب الفيديو ستشكّل "فئة جديدة" لها على غرار توسعها "في فئات الأفلام والتحريك والبرامج التلفزيونية". 
وبات عدد مشتركي منصة الفيديو، يناهز 210 ملايين. وحققت "نتفليكس" في الربع الثاني من السنة الجارية، ربحاً صافياً بقيمة 1,35 مليار دولار، أي نحو ضعف ما حققته العام المنصرم، لكن هذه النتيجة بقيت دون توقعات السوق القلقة من أن تفقد المنصة شيئاً فشيئاً تَقَدُمها على المنصات المنافسة الكثيرة.
وأبدت المجموعة ارتياحها إلى أن نمو عدد المشتركين فاق توقعاتها، وأشارت إلى أن الإقبال الكبير على الفيديو عند الطلب خلال مرحلة الجائحة، منع إجراء مقارنات طبيعية. لكنّ هذا الواقع لا يغيّر استنتاجات المحللين، ومفادها أن "نتفليكس" بلغت على ما يبدو درجة "تخمة سوقها في الولايات المتحدة"، على ما لاحظ إريك هاغستروم من "إي ماركتر". ومع أنه أشار إلى أن الشركة "تمكنت من رفع الأسعار وزيادة إيراداتها على الرغم من تصاعد منافسة المنصات الأرخص ثمناً"، أفاد بأن "نتفليكس فقدت حصة كبيرة من السوق لصالح ديزني". 
وحققت المنصة عائدات بقيمة 7.3 مليارات دولار من نيسان/أبريل إلى حزيران/يونيو، أي بزيادة 19%. أما في ما يتعلق بالفصل الثالث، فتعوّل على انضمام 3.5 ملايين مشترك إضافي إليها، وهو مستوى نمو على مدى عامين يعادل ذلك الذي كان عليه قبل الجائحة.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها