آخر تحديث:10:18(بيروت)
الأحد 02/05/2021
share

ماريتا الحلاني لـ"المدن": أشقّ طريقي بالتمثيل مثل كل الناس

ميرا هاشم | الأحد 02/05/2021
شارك المقال :
  • ماريتا الحلاني لـ"المدن": أشقّ طريقي بالتمثيل مثل كل الناس
    ماريتا لـ"المدن": لستُ مجبرة على الاختيار بين الغناء والتمثيل
  • تلعب دور البطولة في مسلسل "الحي الشعبي" المتوقع عرضه في الخريف المقبل
    تلعب دور البطولة في مسلسل "الحي الشعبي" المتوقع عرضه في الخريف المقبل
تستهلّ ماريتا الحلاني رحلتها الى عالم التمثيل بإطلالة خاصة في مسلسل "عشرين عشرين"، تنتقل بعدها الى لعب دور البطولة في مسلسل لبناني تحت عنوان "الحي الشعبي"، يُعرض في الخريف المقبل. 

ماريتا التي تنتقل من عالم الغناء الى عالم التمثيل، بدأت بناء جمهورها في فيديوهات تنشرها في "تيك توك"، وتسعى لتفرض نفسها نجمة في عالم الدراما المحلية. لا تستخدم اسمها كإبنة عاصي الحلاني لتبدأ من أدوار البطولة، وتقول انها تشق طريقها مثل كل الناس، ولم يكن يفترض أن "أبدأ من فوق" لمجرد أن إسمها ماريتا الحلاني. 

في هذا الحوار مع "المدن"، تتحدث الحلاني، ابنة الفنان عاصي الحلاني، عن مسيرتها في الغناء والتمثيل التي تعلق عليها آمالاً كثيرة. 
View this post on Instagram

A post shared by MARITTA (@maritta)

*هل تكفي مشاركتك في "عشرين عشرين" لتكون بمثابة انطلاقتك في عالم التمثيل، أم على الجمهور أن ينتظر  دورك في مسلسل "الحي الشعبي"؟
** سعيدة جداً بتجربتي التمثيلية الأولى، في مسلسل ناجح ويحظى بانتشار واسع ويتحدث عنه الناس بايجابية. صحيح أن مشاهدي قليلة، ولكنني فوجئت بالثناء على دوري، وتعليقات الناس حملتني مسؤولية كبيرة.

*هل ساهم تأجيل عرض "الحي الشعبي" الى ما بعد رمضان بحمايته مع انتاجات ضخمة في هذا الموسم؟
**"الحي الشعبي" هو مسلسل لبناني محلي، والأوضاع  الاقتصادية في لبنان صعبة، عدا عن ظروف "كورونا". نحن نسعى إلى إنجاز "الحي الشعبي" ضمن الإمكانات المتاحة، وأن ننفذه بمستوى جيّد وراقٍ، لكي يصل إلى الناس. 

*هل أنت قلقة حياله؟
**بل أنا سعيدة جدا به. في مسلسل "الحي الشعبي" سوف أقدم شخصية "سيرينا" وهي بعيدة عني ولا تشبهني أبدأً. التمثيل ممتع بالنسبة لي بصرف النظر عن ردة فعل الناس، وعندما كنت أصوّر "عشرين عشرين" كنت سعيدة جداً وانتظر ردود فعل الناس بفارغ الصبر، وعندما لمست الأصداء الإيجابية فرحت أكثر.  

*لا يمكن مقارنة إنتاجات مروان حداد بإنتاجات "الصباح" و"جمال سنان"، فهل يمكن أن يؤثر ظهورك في عمل ضخم كـ "عشرين عشرين" على ظهورك لاحقاً في مسلسل بميزانية أقل وهو "الحيّ الشعبي"؟
**"الصباح" و"سنان" يبيعان انتاجاتهما الى محطات عربية، لذا هما يرصدان لها ميزانيات ضخمة، أما مسلسل "الحي الشعبي"، فهو عمل لبناني بكل تفاصيله، وسوف يعرض على محطة لبنانية. "عشرين عشرين" مسلسل ضخم وأشارك فيه بإطلالة خاصة ولكنني لست بطلته، بينما مسلسل "الحي الشعبي" من بطولتي ومساحة دوري كبيرة، وهي تساعدني على إبراز طاقاتي كممثلة. عموماً، الإنتاج الضخم ليس شرطا للوصول إلى قلوب الناس، وما علينا سوى أن ننتظر عرض "الحي الشعبي" لكي نعرف الأصداء. أنا بدأت التمثيل حديثاً، وتنقصني التجربة والخبرة، ولم يكن يفترض أن "أبدأ من فوق" لمجرد أن إسمي ماريتا الحلاني، بل فضلت أن أدخل المجال خطوة بعد خطوة، كما هو الحال  بالنسبة إلى أي ممثلة أخرى، والبداية كانت بدور صغير مع "الصباح".
View this post on Instagram

A post shared by MARITTA (@maritta)

دور سعاد في "عشرين عشرين"

*بالرغم من دورك الصغير في "عشرين عشرين"، ولكن  له خط درامي خاص به، ألا ترين في ذلك نوعاً من التمّيز لك في أولى أدوارك؟
**هذا صحيح. هناك خط خاص بي ظهر منذ بداية المسلسل، وسيبرز دوري أكثر خلال الحلقات المقبلة، ولكنني لستُ بطلة العمل.

*كيف تم إختيارك للدور؟
**من خلال الفيديوهات التمثيلية التي كنت أنشرها في السوشيال ميديا. يومها اتصلت بي لمى الصباح وعرضت علي الدور وقالت لي أنه مناسب لي، ثم اجتمعنا وقرأت النص واحببته كثيرا. انا كنت ارغب بالعمل مع شركة "الصبّاح"، لذا تحمست كثيراً.

*ما كانت ردة فعل والدك عندما أخبرته عن الموضوع؟
**والدي لا يعلّق الى حد كبير، ولكن عندما اخبرته بمشروع التمثيل فرح كثيراً. عادة هو لا يتدخل بل يترك القرار لي.  

*ألم يقل لك مثلا  أنه من المبكر الاقدام على خطوة مماثلة؟
**أبداً، لأنه يرى أنني أملك موهبة التمثيل، ووالدتي مثله. والدي يقول لي "ما جدوى العذاب" عندما يراني متعبة عند عودتي آخر الليل إلى البيت بعد يوم تمثيل طويل، فأجيبه بأنني لستُ متعبة بل سعيدة جداً.

*لا شك أنه يعرف تعب مهنة التمثيل لأنه سبقك إليها؟
**هو يتضايق من أجلي ويقول لي لماذا كل هذا التعب. الأب يخاف دائماً على بناته في أي مجال يعملن فيه. 
View this post on Instagram

A post shared by MARITTA (@maritta)

تمثيل وغناء

*الا تخافين من أن يطغى نجاحك في التمثيل على نجاحك في الغناء؟
**لا يمكنني أن أفرض على الناس أن يحبوني في مجال دون الآخر. من جهتي أحب  المجالين، ولديّ أسلوبي الخاص في الغناء كما في التمثيل، وسأحاول أن أطور موهبتي قدر المستطاع.

*هل تنزعجين في حال أحبك الناس في التمثيل أكثر؟
**أبداً! أنا أحببت التمثيل إلى درجة كبيرة تجعلني لا أستطيع الإختيار بينه وبين الغناء، ولست مجبرة على ذلك. 

*وفي حال أُجبرتِ؟
**لا يوجد إجبار. مسألة تسجيل الأغاني سهلة، ويمكن أن أتوجه الى الاستديو وأن أقوم بتسجل أغنية في أي وقت لا أكون مرتبطة بتصوير. لقد سجلت الأغنية الخاصة بـ شارة مسلسل "الحي الشعبي" ولم يتأثر التصوير ابدأً.

*الاغنية من كلمات وألحان والدك الفنان عاصي الحلاني؟
**نعم. أنا طلبتها منه، وهو رحب بذلك.

ردود الفعل

*أشاد بعض الفنانين بدورك في أولى اطلالاتك.. كيف تلقيتها؟
** قصيّ خولي بعث برسالة إلى والدي وأطلعني عليها، كتب فيها بأنه يهنئه على موهبتي كممثلة، وأنه يرى بي نجمة لبنان المقبلة، كما قال أنني سوف أحدث فرقاً في مجال الدراما مستقبلا. كذلك أشادت كارمن لبس بموهبتي في مقابلة إذاعية معها، وقالت إنني كالإسفنجة التي تمتصّ لأنني أسمع وأستوعب جيداً النصائح، وتوقعت مستقبلاً جيداً لي في مهنة التمثيل لأنني أجمع بين الشغف والموهبة. أما المنتج صادق الصبّاح فتوقع هو أيضاً مستقبلاً باهراً لي. هذا الكلام يحملني مسؤولية ويجعلني أفرح بالنجاح الذي حققته.  

*ماذا قالت نادين نجيم عنك؟ 
**عندما باشرنا التصوير قالت لي إن الناس الذين هم مثلي لا بد أن يحققوا النجاح لأنهم يحبّون عملهم.
View this post on Instagram

A post shared by MARITTA (@maritta)


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها