آخر تحديث:14:08(بيروت)
السبت 19/09/2020
share

ما حقيقة صور بشار الأسد على يخت فاخر؟

المدن - ميديا | السبت 19/09/2020
شارك المقال :
ما حقيقة صور بشار الأسد على يخت فاخر؟
في وقت تشهد فيه سوريا أزمة اقتصادية مستمرة عادت معها مشاهد طوابير الانتظار للحصول على رغيف خبز أو قطرات من البنزين، انتشرت في مواقع التواصل صورة لرئيس النظام بشار الأسد مستجماً باسترخاء على يخت فاخر.

وفيما قيل أن الصور التي انتشرت بين الموالين والمعارضين على حد سواء، تعود للأسد وعائلته بالقرب من مدينة اللاذقية، ترجع الصور في الحقيقة إلى العام 2008 في مدينة بودورم التركية، أثناء زيارة الأسد إلى تركيا لعقد اجتماعات مع مسؤولين في الحكومة، حيث كانت العلاقات بين الطرفين مزدهرة حينها.

وحتى بعد التوضيح الذي تناقلته وسائل إعلام سورية معارضة، بقيت الصور تثير استياء السوريين، كونها تتزامن مع سوء الوضع المعيشي الذي يعصف بمناطق سيطرة الأسد وتردي الأوضاع الاقتصادية، فيما بات نحو 80% من السوريين يعيشون تحت خط الفقر حسب تقديرات الأمم المتحدة.

ونقلت وسائل إعلام سورية معارضة عن صحيفة "ملييت" التركية في عددها الصادر بتاريخ 7 آب/أغسطس 2008، أن الأسد "أخذ حمام شمس لمدة ساعتين على القارب وشرب عصير البرتقال بعد السباحة، والتقط صوراً مع زوجته وأطفاله". والتقط بعض الصحافيين آنذاك صوراً للأسد على اليخت، إلا أن مرافقيه طلبوا حذف الأفلام والصور لعدم تسببها بأزمة في الصحافة، خصوصاً أنها جاءت بعد أيام على اغتيال المستشار الأمني العقيد محمد سلمان.

بشار الاسد يستمتع على يخت ثمنه ملايين الدولارات في الساحل السوري، بينما السوريون وخاصة في الساحل يمضون معظم وقتهم على ابواب المخابز للحصول على رغيف خبز

Posted by karlos.1308 on Friday, September 18, 2020

بشار الاسد يستمتع على يخت ثمنه ملايين الدولارات في الساحل السوري، بينما السوريون وخاصة في الساحل يمضون معظم وقتهم على ابواب المخابز للحصول على رغيف خبز

Posted by karlos.1308 on Friday, September 18, 2020

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها