آخر تحديث:18:16(بيروت)
الثلاثاء 15/09/2020
share

في سوريا.. حتى انتقاد المحافظ لم يعد مسموحاً

المدن - ميديا | الثلاثاء 15/09/2020
شارك المقال :
في سوريا.. حتى انتقاد المحافظ لم يعد مسموحاً
أوقفت إذاعة "سوريانا" الموالية للنظام مذيعاً يعمل لديها، بعد أيام على إغلاق محافظ حماة الخط في وجهه على الهواء مباشرة.

وأصدرت الإذاعة قرارها بإيقاف المذيع بشار رضوان الذي يقدم برنامج "عالمكشوف"، عن العمل حتى إشعار آخر. ونشر رضوان خبر إيقافه عن العمل عبر صفحته الشخصية في "فايسبوك"، ولم يشر من خلاله إلى سبب الإيقاف.

وفيما تمنى المذيع، عبر صفحته من متابعيه عدم الإساءة بالتعليقات، لأنه، حسب قوله، يحترم المؤسسة والقرار الذي صدر بحقه، ربطت وسائل إعلام موالية قرار فصله بالاتصال الهاتفي الذي أجراه معه محافظ حماة محمد الحزوري، نتج عنه إغلاق المحافظ للخط غاضباً بوجه المذيع وضيفته على الهواء مباشرة وعدم رده على محاولات فريق البرنامج معاودة التواصل معه مرة أخرى.

وبحسب المعلومات المتداولة التي تحدث عنها موظفو الإذاعة نفسها، دار الحوار القصير حول شكوى إحدى المواطنات من قرية نبع الطيب في المحافظة من إغلاق الطريق المؤدي إلى منزلها وعدم استجابة المسؤولين المحليين لها، وبعد أخذ ورد، أغلق المحافظ الهاتف ورددت السيدة حديثها عن فساد المحافظة.

وتشهد البلاد تراجعاً مخيفاً في الحريات شبه المعدومة أصلاً في البلاد، حيث يلاحق مكتب جرائم المعلوماتية في وزارة الداخلية المدنيين الذين يتجرؤون على انتقاد النظام والمسؤولين وقادة الميليشيات في مواقع التواصل، لأتفه الأسباب التي لا تتعلق بالرموز الوطنية والثوابت التقليدية في الدولة الأسدية، كما أن حالات الاعتقال التعسفي للناشطين والصحافين الموالين للنظام تزايدت بشكل تدريجي منذ العام 2017، ويبدو واضحاً من مثال بشار، أن نقد المحافظ نفسه لم يعد مقبولاً في دولة يدعي فيها رئيسها وحكومتها أنهم يحاربون الفساد.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها