آخر تحديث:22:28(بيروت)
الأحد 26/07/2020
share

الجنوب:توتر مع "اليونيفيل"

المدن - ميديا | الأحد 26/07/2020
شارك المقال :
الجنوب:توتر مع "اليونيفيل"


اختبرت قوات حفظ السلام الدولية في الجنوب (اليونيفيل) الاحد، حملة شعبية في جنوب لبنان، إثر اطلاق نار من قبل القوات الدولية باتجاه راعٍ كان يرعى قطيعه على الحدود اللبنانية الجنوبية. 

ونشطت حملة الكترونية واسعة تدين استخدام القوات الدولية للسلاح في مواجهة الراعي، وتلقت انتقادات واسعة من رواد مواقع التواصل الذين نشروا على نطاق واسع صورة الجندي من القوات الاسبانية الذي أطلق النار. 
وتداول مغردون لبنانيون من المؤيدين لـ"حزب الله" مقطع فيديو يظهر قوات "اليونيفيل" في حالة استنفار، ويقول متحدث يصور الفيديو ان هذا الجندي من أطلق النار. 

وانتشرت صورة الجندي التي اقتُطعت من الفيديو، على نطاق واسع. ووجّه المغردون الاتهامات للقوات الدولية بأنها تعمل لصالح اسرائيل. 

وكانت بلدية الوزاني، اعلنت في بيان أن رعاة ماشية من أبناء البلدة تعرضوا لـ"اعتداء وقطع طريق واطلاق نار من قبل قوات اليونيفيل العاملة في جنوب الليطاني- الكتيبة الاسبانية". وإذ استنكرت البلدية والأهالي "أشد الاستنكار ما تعرض له مواطنيون من أبنائها"، طالبوا "الجهات المختصة بمتابعة الموضوع وتحميل المسؤوليات، وعدم تكرار هذا الأمر مجددا". 
ويأتي التوتر في أعقاب نقاش حاد حول تغيير مهام "اليونيفيل" في الجنوب الذي تدفع اليه الولايات المتحدة. وقال نائب أمين عام حزب الله الشيخ نعيم قاسم في مقابلة تلفزيونية عُرضت مساء الاحد ان تغيير ولاية القوات الدولية بحيث تتحول الى كتيبة استخباراتية اسرائيلية في الجنوب، غير مقبول. 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها