آخر تحديث:20:56(بيروت)
الثلاثاء 09/07/2019
share

ناشط سوري موقوف في بيروت لحكم غيابي..لا أغنية الساروت

المدن - ميديا | الثلاثاء 09/07/2019
شارك المقال :
ناشط سوري موقوف في بيروت لحكم غيابي..لا أغنية الساروت دخل البلاد خلسة.. سوّى وضعه القانوني ولم يتقدم باعتراض أمام القضاء على الحكم الغيابي
ذكرت مواقع سورية معارضة إن ناشطاً سورياً تم توقيفه في لبنان بسبب أغنية بصوت الساروت موجودة على جواله، وأعربت عن مخاوفها من ترحيله، ليتبين أن سبب توقيفه عائد الى حكم غيابي عليه بسبب دخول البلاد خلسة، وأنه تمت تسوية وضعه ليفرج عنه خلال اليومين المقبلين.

وكشفت مصادر لبنانية متابعة لأحوال السوريين الموجودين في لبنان، أن المواطن السوري أحمد خضر، المقيم في جونيه، أوقفته السلطات اللبنانية بالفعل قبل ايام، لكن ليس بسبب نشيد موجود في هاتفه للساروت، مؤكدة لـ"المدن" أنه أوقف "بسبب صدور حكم غيابي عليه لدخوله البلاد بطريقة غير نظامية قبل وقت طويل، وكان الحكم الغيابي في السابق يتضمن قراراً بترحيله"، علما ان خضر لم يكن يعرف بالحكم الغيابي الصادر بحقه. ولفتت الى ان خضر "سوّى وضعه في الأمن العام ولم يقدم اعتراضاً على الحكم الغيابي آنذاك عندما سوى وضعه". 

وقالت المصادر ان الجيش اللبناني أوقفه، وعندما طلبوا النشرة القضائية له، تبين أن عليه حكماً غيابياً لم يتم الاعتراض عليه، فتم تسلميه لقوى الأمن الداخلي، وتم التقدم أخيراً باعتراض على الحكم القضائي السابق، وهو موقوف في فصيلة للدرك في بيروت. وأكدت المصادر أنه "لن يُرحّل الى سوريا"، وأنه "سيتم الافراج عنه خلال اليومين المقبلين". 

وكانت مواقع سورية ذكرت ان خضر، الذي يتحدر من منطقة حمص، أوقف قبل أسبوعين من قبل السلطات اللبنانية من دون معلومات عن مكان احتجازه أو ظروف الاعتقال. 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها