آخر تحديث:15:44(بيروت)
السبت 30/03/2019
share

ميشال المر يلجأ للقضاء بعد إقصائه من "ستوديو فيزيون"

المدن - ميديا | السبت 30/03/2019
شارك المقال :
ميشال المر يلجأ للقضاء بعد إقصائه من "ستوديو فيزيون"
لجأ ميشال غبريال المرّ، الى القضاء اللبناني، لتجميد قرار الهيئة العمومية في شركة "ستوديو فيزيون" القاضي بتولي شقيقه جهاد المر رئاسة مجلس ادارة القناة، وذلك في خطوة اعتراضية على القرار. 
وذكرت قناة "ام تي في" أنّ "قاضية الأمور المستعجلة في المتن رانيا رحمة جمّدت مفعول قرار التفرّغ وانتخاب مجلس إدارة جديد لشركة "ستوديو فيزيون "، ويبقي ميشال المر رئيساً لمجلس إدارة "MTV" و"ستوديو فيزيون". 

وكانت الجمعية العمومية لشركة "studio vision" انتخبت جهاد المر رئيسا لمجلس الإدارة بدلا من شقيقه ميشال المر، وبات جهاد يملك الحصة الأكبر من أسهم الشركة". 

وتلقى الموظفون في قناة "ام تي في" بريداً الكترونياً من غبريال المر، ينص على أن "studio vision" هي الشركة التي تمنح الخدمات الاعلامية والانتاجية الخاصة بتلفزيون "mtv" وغيره من الشاشات المعروفة، كما وتمتلك جميع المعدات التقنية التي تحتاج اليها المؤسسات الاعلامية"، داعياً اياهم الى "الرجوع الى السيد جهاد غبريال المر من الآن وصاعداً في اي مسألة تتعلق بـ"studio vision"، وحصر التعاطي معه دون سواه".

وفي حديث لقناة "الجديد"، أكد غبريال المر أن "ما حصل هو تصحيح للمسار الخاطئ، وفي الاسبوع المقبل سيتم ترتيب العلاقة بين "studio vision" و"mtv" على ضوء قضايا منطقية". وقال ان ميشال لا يزال رئيساً لمجلس إدارة القناة حتى الآن. 

وأكد رئيس مجلس إدارة " STUDIO VISION" جهاد المر أنه "وقعت بعض الأخطاء في الماضي في المؤسسة ونحاول إصلاحها، وهذا نقوم به عبر انتخاب مجلس إدارة جديد في المؤسسة". وفي حديث تلفزيوني له، أوضح المر أنه "في قناة "MTV" لا تغييرات، ويجب أن نصلح العلاقة بين " STUDIO VISION " والتلفزيون"، لافتاً الى "أننا ننتج الى عدة قنوات تلفيزيونية في لبنان والشرق الأوسط". 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها