آخر تحديث:15:14(بيروت)
الثلاثاء 12/02/2019
share

بعد 20 عاماً.. جورج كلوني يعود إلى التلفزيون

المدن - ميديا | الثلاثاء 12/02/2019
شارك المقال :
  • 0

بعد 20 عاماً.. جورج كلوني يعود إلى التلفزيون
قال الممثل الأميركي جورج كلوني أنه سيعود للتلفزيون بعد غياب 20 عاماً ليقدم مسلسلاً مقتبساً من رواية "كاتش-22" الكلاسيكية، سيذاع عبر خدمة "هولو" للبث على الإنترنت وتدور أحداثه أثناء الحرب العالمية الثانية ويناقش فكرة "جنون الحرب".


وفي حديث للصحافيين بشأن المسلسل، قال كلوني أنه قاوم في البداية فكرة المشاركة في عمل مقتبس عن رواية جوزيف هيلر الصادرة العام 1961. وتدور الرواية حول أحد أفراد سرب مقاتلات يدخل في نزاع مع قادته الأعلى رتبة، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وكلوني هو المنتج المنفذ للمسلسل وأخرج حلقتين منه. وقال خلال حدث أقامته رابطة نقاد التلفزيون: "إنها رواية محببة. لم أكن أريد خوض ذلك"، لكنه قال أنه شارك لأن الكتّاب "قاموا بعمل رائع في تبسيط هذه الشخصيات" في المسلسل المؤلف من ست حلقات وتبدأ "هولو" بثه يوم 17 أيار/مايو المقبل.

وأشار كلوني إلى أن هذا يتيح للمسلسل التوسع خارج نطاق قصة هيلر التي قال إنها تهدف "للسخرية من كافة أشكال البيروقراطية في الحرب وسخافة الحرب". علماً أن قصة المسلسل تدور حول قائد مقاتلة أميركية يدعى يوساريان يشعر بالغضب لأن الجيش يواصل زيادة عدد الطلعات الجوية التي يتعين عليه القيام بها لتسريحه من الخدمة. وكانت طريقته الوحيدة لتفادي القيام بذلك هي ادعاء الجنون لكن الطريقة الوحيدة لإثبات جنونه هي الرغبة في القيام بالمزيد من الضربات الجوية شديدة الخطورة ومن هنا تنبع المفارقة الساخرة في القصة.

ويلعب كريستوفر أبوت دور يوساريان ويجسد كايل تشاندلر شخصية قائده الكولونيل كاثكارت. وكان من المفترض في البداية أن يجسد كلوني شخصية كاثكارت لكنه بدلاً من ذلك يلعب دوراً مساعداً ويجسد شخصية قائد التدريب شايسكوف.

وكان آخر عمل تلفزيوني لكلوني (57 عاماً) هو المسلسل الطبي الدرامي الشهير "إي.آر" قبل 20 عاما والذي جسد فيه شخصية الطبيب دوغ روس ثم انتقل بعدها للسينما حيث قام ببطولة مجموعة من الأفلام الناجحة.

ويعتبر هذا هو العصر الذهبي للتلفزيون، مع التغيير الجذري الذي فرضته شبكات البث المباشر، وأبرزها "نيتفليكس" على أساليب الإنتاج والمشاهدة، ما ساهم في جذب كبار نجوم السينما، ومن بينهم نيكول كيدمان وفيولا دايفز وأنطوني هوبكينز وميريل ستريب وريس ويذرسبون وجوليا روبرتس، إلى التلفزيون الذي كان ينظر له حتى وقت قريب كـ"قمامة فنية".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها