آخر تحديث:19:04(بيروت)
الثلاثاء 22/10/2019
share

ثورة في "تلفزيون لبنان"!

المدن - ميديا | الثلاثاء 22/10/2019
شارك المقال :
ثورة في "تلفزيون لبنان"!
أضاء فنانون لبنانيون بعد ظهر اليوم، على مستور في الإدارة اللبنانية، حين اقتحموا "تلفزيون لبنان" الرسمي، محاولين الدخول الى الاستديوهات، احتجاجاً على إحجام الشاشة الوطنية عن تغطية الاحتجاجات الشعبية المتعاظمة في الساحات اللنبانية ضد النظام. 

ودخل الى التلفزيون اليوم الفنانون وسام حنا، أنجو ريحان، عبدو شاهين، وجنيد زين الدين وبديع أبو شقرا، والمخرج ايلي حبيب. ورافقهم مراسل "الجديد" آدم شمس الدين.

وقال بديع ابو شقرا ان قرار "تلفزيون لبنان" اليوم مصادر، والإذاعة اللبنانية مصادرة من قبل الحكم، وهناك صحافيون يُضغط عليهم كي لا يقوموا بالتغطية، ونريد الظهور مباشر.. هذا التلفزيون ملك الشعب وللشعب.  


وقالت مسؤولة الأخبار في "تلفزيون لبنان" للفنانين المعترضين إن إدارة المحطة نفذت تعليمات وزير الاعلام جمال الجراح بعدم تغطية أو نقل الاحتجاجات مباشرة على الهواء.


وقال فنان على الهواء مباشرة: "التلفزيون ملك للشعب.. يمول من 2.5 مليون لبناني نزلوا الى الشوارع وليس من 33 مسؤولاً" في اشارة الوزراء الثلاثين والرؤساء الثلاثة، وذلك في محاولة لتحفيز التلفزيون على الانصياع لمطالب الشعب وتغطية نشاطه. 

ولم يلتفت اللبنانيون خلال الايام الماضية الى ان الشاشة الوطنية لم تغطِّ التظاهرات والاحتجاجات، قبل أن يقول أحد الفنانين الذين دخلوا الى التلفزيون: "الملفت ان الشاشة لم تغطِ ّالاحتجاجات.. وحين بدأت بتغطيتها، بدأت باستضافة رموز السلطة.. وهذا غير مقبول". 

لكن لا بد من تسجيل ملاحظة على فنان حاول استصراح مذيعة النشرة الاقتصادية في الشاشة الوطنية طالباً منها ابداء رأيها بما يجري، فجاوبته بلطف قائلة انها موظفة في التلفزيون. وحين سألها مراسل "الجديد"، آدم شمس الدين، عما اذا كان هناك تعميم في التلفزيون يقضي بعدم التغطية، أحالته الى الإدارة وسؤالها عن الامر، فهي موظفة. 

والحال ان السؤال محرج، لا تستطيع الاجابة عليه لأنه سيعرضها لمساءلة اذا قالت ان هناك تعميماً وخطة عمل، وستجافي الوقائع اذا نفت.. وهي في النهاية موظفة لا تمتلط السلطة في المحطة.

ونقلت وكالة الأنبتءالمركزية، عن الموظفين في التلفزيون، قولهم: "تمنينا في اتصال مع وزير الاعلام الا نكون غائبين عن الحدث". وسبق أن تم تداول معلومات حول منع وزير الإعلام، جمال الجراح، إدارة الأخبار في التلفزيون من تغطية التظاهرات، وعدم إجراء مقابلة مع أي شخصية من دون معرفته.


وتصدّر هاشتاغ #تلفزيون_لبنان قائمة التريند اللبناني في "تويتر"، بعد الحادثة.

فنانون لبنانيون يعتصمون داخل مقر "تلفزيون لبنان" في تلة الخياط. 


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها