آخر تحديث:14:18(بيروت)
الجمعة 18/10/2019
share

"المنار" تفتح هواءها للاحتجاجات: ما دور "حزب الله"؟

المدن - ميديا | الجمعة 18/10/2019
شارك المقال :
"المنار" تفتح هواءها للاحتجاجات: ما دور "حزب الله"؟



لم يعتد الجمهور اللبناني على قناة "المنار" التابعة لـ"حزب الله" أن تفتح الهواء للمتظاهرين ولتغطية حراك مدني منذ لحظات اندلاعه الاولى، وهو ما دفع لطرح اسئلة عما إذا كان الحراك، في بداياته، كان مدعوماً من "حزب الله". 

وفتحت القناة هواءها لتغطية الاحتجاجات التي بدأت مساء الخميس في بيروت، وانتقلت الى مناطق أخرى، وغطت القناة عبر مراسليها في أكثر من 10 مناطق لبنانية، من ضمنها بيروت والضاحية الجنوبية، كما واكبت الحدث عبر استصراح مسؤولين في الحزب أكدوا أنهم يرفضون السلة الضريبية الجديدة. 

وبدا أن الحزب كان داعماً للحراك في انطلاقته الاولى، قبل أن يتدحرج مثل كرة الثلج، ويتعاظم ليشمل سائر المناطق اللبنانية، ويخرج، إثرها، عن سيطرة وسقوف كل الاطراف السياسية. وظهر أن الحراك كان يحتاج الى داعم أول لتحفيز المتظاهرين، هو سياسي بالدرجة الاولى، يكون بمثابة نقطة الانطلاق لاحتجاجات أوسع، بعد فشل الاحزاب اليسارية والنقابات بحشد المتظاهرين. 

وعليه، بدا أن حزب الله كان من الداعمين للتظاهرة على خلفية سلة الضرائب المقترحة في الحكومة، لكنه فقد السيطرة عليها حيث بات الشارع ملكاً للمدنيين الغاضبين. 

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها