آخر تحديث:19:47(بيروت)
الإثنين 14/01/2019
share

خلاف مايا رعيدي وريما فقيه.. ما دور MTV؟

المدن - ميديا | الإثنين 14/01/2019
شارك المقال :
  • 0

خلاف مايا رعيدي وريما فقيه.. ما دور MTV؟ رعيدي أحيت الخلاف عبر برنامج عادل كرم
ليس الخلاف الذي ظهر، الشهر الماضي، في مواقع التواصل، محصوراً بين ملكة جمال لبنان مايا رعيدي، ورئيسة "لجنة ملكة جمال لبنان" - ملكة جمال الولايات المتحدة ريما فقيه. فالخلاف، بدا قائماً بين قناة "أم تي في" ومايا من جهة، وريما فقيه من جهة ثانية، استناداً الى المؤازرة التي تلقتها ملكة جمال لبنان من القناة، خلال استضافتها الأخيرة في برنامج "بيت الكل" الذي يقدمه عادل كرم. 
وقال مواكبون للقضية أن إصرار عادل كرم على اعادة التذكير بالخلاف، والإطراء الذي نالته في آخر الحلقة، بمعزل عما إذا كان الى جانبها أحد أم لا، كما أوحى كرم، دليل على تباين سرّي بين "ام تي في"، وريما فقيه، التي ردت مرتين على اتهامات مايا رعيدي لها. وقال كرم انها ليست بحاجة إلى National director وهي قادرة على الإستمرار وتحقيق الإنجازات بمفردها.

في المرة الأولى قالت فقيه عبر حساب رعيدي قائلة: "انا فخورة جدا بك. هذه المشاركة الثانية في حياتك بمسابقة ملكة جمال، وانظري ماذا أنجزتِ"، مشيرة الى أن قواعد المسابقة لهذا العام كانت من الأصعب، ومع ذلك "انت ملكة بنظري وبنظر لبنان، انا كتير فخورة بكل شي عملناه". 

أما عندما انتقدتها مايا رعيدي، مرة أخرى، خلال اللقاء مع كرم، ردّت فقيه بصورة لها حين شاركت في مسابقة ملكة جمال الكون في 2010. وقالت: "عندما فعلتها بمفردي ودخلت التاريخ! كوني دائماً متواضعة وشاكرة"، وشدّدت على كلمتي "بمفردي"، و"دائماً".

وجددت مايا الحديث عن الأزمة التي واجهتها في مسابقة ملكة جمال الكون، وعن أسباب عدم تأهلها للمراحل المتقدّمة. وقالت مايا إنّ أحد المنظمين في المسابقة أوضح لها سبب عدم تأهلها في TOP 20، معتبراً أنّ فريق عملها الذي يتولّى شؤونها الخاصة في المسابقة (أي ريما فقيه) لم يقم بالواجب، وذكرت رعيدي أنّها قامت مراراً بمحاولة الاتصال بفقيه لكنّها لم تجب على اتصالاتها.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها