آخر تحديث:17:27(بيروت)
الأربعاء 05/12/2018
share

"تمبلر": لا إباحيات بعد اليوم

المدن - ميديا | الأربعاء 05/12/2018
شارك المقال :
  • 0

"تمبلر": لا إباحيات بعد اليوم
بعد أكثر من 10 أعوام على إطلاقها، أعلنت منصة "تمبلر" لمشاركة الصور والفيديو، بدء حظر المحتوى الإباحي عن المنصة بداية من 17 كانون الأول/ديسمبر الجاري، في تغيير جذري لسياسة الشركة القائمة على التسامح مع المواد الخاصة بالبالغين.


ونقلت مواقع أميركية متخصصة في التكنولوجيا، أن الشركة التابعة لشركة "ياهو" العملاقة، تقوم بتغيير طرق صناعة المحتوى فيها ليتناسب مع جميع فئات المجتمع مع فرض الرقابة العامة لحماية القاصرين.

ومنذ تأسيس الشركة العام 2007، كانت تتجاهل محتوى البالغين والذى يكون إباحياً في غالبيته، ما جعل المنصة تجذب عدداً محدداً من المستخدمين بشكل مستمر ومن دون توسع بسبب هذه السياسة، إلا أنها خافت من تغييرها حتى لا تفقد مستخدميها الأصليين حول العالم. لكن كل شيء تغير بعد حظر نسخة تطبيق المنصة من متجر تطبيقات "أب ستور"، لمخالفته سياسة شركة "أبل" نتيجة احتوائه على مواد إباحية لا تناسب جميع الفئات.

ومن المنتظر أن يشمل المحتوى الذى سيتم منعه أي مواد حقيقية أو رسوم تشمل ايحاءات جنسية، كما سيتم حذف جميع المحتوى القديم المشابه بشكل تلقائي.

وأوضح الرئيس التنفيذي في الشبكة الاجتماعية، جيف دانوريو، أنه "لم يبد يوماً أي تسامح إزاء هذا السلوك"، لكنه يريد تحسين مستوى الأمان على الموقع، وذلك في تدوينة عبر "تمبلر"، الاثنين. مضيفاً أن "الإجراءات دافعها الحب والأمل إزاء مجتمعنا".

وتنص الإجراءات المجتمعية الجديدة على أنه لا يمكن للمستخدمين تحميل "صور حقيقية للأعضاء التناسلية عند البشر". لكن المشاركات التي تبين "عرياً بأسلوب فني أو ثقافي أو إخباري أو سياسي" مقبولة، ولن تحذف بالضرورة.

وفيما يعتبر البعض أن الخطوة ضرورية لتقليص صور الإساءة الجنسية للأطفال الموجودة على الموقع، يقول مستخدمون آخرون أنها لن تؤدي إلا إلى خنق ومعاقبة الفنانين الذين ينشطون في الموقع، سواء عبر الصور الجنسية أو غيرها من الرسومات الإبداعية.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها