آخر تحديث:17:22(بيروت)
الأربعاء 05/12/2018
share

أيمن زيدان ينبش ذكريات المسنين

المدن - ميديا | الأربعاء 05/12/2018
شارك المقال :
  • 0

أيمن زيدان ينبش ذكريات المسنين أيمن زيدان في لقطة من البرنامج (فايسبوك)
بعد سنوات من الاحتجاب التلفزيوني، يعود الممثل السوري أيمن زيدان للشاشة الصغيرة، لكن عودته لن تكون ضمن مسلسل درامي، كما جرت العادة، بل مقدماً لبرنامج حواري عبر قناة "لنا" الموالية للنظام السوري.


ونشر زيدان عبر صفحته الشخصية في "فايسبوك"، صوراً جمعته بكل من الشاعر إسبر خولي، والباحث بدري حجل، اللذين يستضيفهما في إحدى حلقات برنامجه الجديد الذي يحمل اسم "سيبيا"، ويقوم بتصويره حالياً في العاصمة اللبنانية بيروت.



ويعتبر البرنامج الذي لم يحدد موعد عرضه بعد، التجربة الثالثة لزيدان في مجال تقديم البرامج، بعد "وزنك ذهب" العام 2002، و"لقاء الأجيال" العام 2009، واللذين لم يكونا تجربتين ناجحتين مقارنة بالنجاح الكبير لزيدان في التمثيل، وتحديداً في الكوميديا التي استطاع فيها خلق حالة خاصة، سورياً وعربياً، منذ تسعينيات القرن الماضي.

ونقلت وسائل إعلام، أن "سيبيا" برنامج اجتماعي، يؤرخ لذكريات المسنين من جنسيات مختلفة. ويشرف عليه فريق تقني لبناني ويخرجه جان حداد. ويلتقي فيه زيدان شخصيات يزيد عمرها عن سبعين عاماً كي يرووا قصة حياتهم بين الضعف والقوة.



وغاب زيدان عن الدراما السورية منذ سنوات وكان آخر أعماله مسلسل "دامسكو" الذي عرض العام 2015، وصرح أكثر من مرة في "فايسبوك" أن الدراما السورية تعيش أزمة حقيقية. وفي المقابل، اتجه إلى السينما فأخرج فيلم "أمينة" الذي لعبت دور البطولة فيه الممثلة نادين خوري، وشارك في فيلم "الأب" مع المخرج باسل الخطيب وفي فيلم "مسافرو الحرب" الذي أخرجه جود سعيد، وكلها مشاريع تركز على الحرب في سوريا من وجهة نظر النظام.

وهذه ليست المرة الأولى التي تعتمد فيها قناة "لنا" على ممثلين في تقديم برامج حوارية، فتعرض حالياً برنامج "في أمل" الذي تقدمه الممثلة أمل عرفة، وتلتقي فيه فنانين سوريين وعرب، ويلاقي ردود فعل سلبية في المجمل. علماً أن القناة متخصصة في الدراما السورية، ويمتلكها رجل الأعمال المقرب من النظام سامر فوز.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها