آخر تحديث:11:39(بيروت)
الخميس 25/01/2018
share

بولا يعقوبيان الى "الجديد" في برنامج "بولاتيكس"

المدن - ميديا | الخميس 25/01/2018
شارك المقال :
  • 0

بولا يعقوبيان الى "الجديد" في برنامج "بولاتيكس" قدمت استقالتها على الهواء مباشرة وشكرت الرئيس الحريري قائلة: ما تزعل مني
تنتقل الاعلامية بولا يعقوبيان في برنامج جديد على قناة "الجديد"، يحمل اسم "بولاتيكس"، وذلك بعد استقالتها على الهواء مباشرة من قناة "المستقبل" مساء أمس الاربعاء، متوجهة بالشكر للرئيس سعد الحريري الذي يصر على بقائها في "المستقبل". 
وقالت مصادر متابعة للإستقالة لـ"المدن" ان يعقوبيان تنتقل الى قناة "الجديد" في برنامج حواري جديد يواكب الانتخابات النيابية المقبلة، من ضمن سلسلة برامج تبثها المحطة قبيل الانتخابات المزمع اجراؤها في 6 ايار/مايو المقبل. 

وأكدت المصادر ان البرنامج بعنوان "بولاتيكس" (لعب لفظي على اسم بولا وكلمة politics) ويستضيف المرشحين للانتخابات الذين يعلنون برامجهم الانتخابية عبر البرنامج، وتناقشهم في تلك البرامج الانتخابية، كما انها تدربهم على كيفية التعاطي مع الجمهور والناخبين، خصوصاً لأولئك الذين يدخلون المعترك السياسي للمرة الأولى. 

وبدأت يعقوبيان المفاوضات مع قناة "الجديد" في ربيع 2017، وأجرت "كاستينغ" خلال فترة الصيف للبرنامج الذي حُددت فكرته في تلك المرحلة، من غير أن يحدد اسمه. 

وودعت يعقوبيان المشاهدين، مساء أمس الأربعاء، على الهواء مباشرة  في نهاية برنامجها "انترفيوز"، الذي حاورت فيه على مدى عشر سنوات، عشرات السياسيين، كان أبرزهم خلال الشهرين الماضيين، رئيس الحكومة سعد الحريري بُعيد اعلان استقالته في السعودية، والنائب وليد جنبلاط الذي أثارت تصريحاته لغطاً كبيراً. 

وقالت يعقوبيان خلال اعلان استقالتها انها تفتخر بالعمل في "المستقبل"، وتوجهت الى الرئيس الحريري قائلة: "أشكر رغبتك واصرارك بأن أستمر، لكن صار لازم أترك. أتمنى انو ما تزعل مني". واضافت: "منعاً لأي تلفيقات او اشاعات، اقول بصوتي وصورتي أفتخر بمسيرتي في المستقبل، وافتخر انك (الحريري) لبناني أولاً وأخيراً وغير فئوي، وأفتخر بتمسكك بي". 

ونشرت يعقوبيان في صفحتها الخاصة في "تويتر"، تغريدة اكدت من خلالها الخبر نفسه لمتابعيها وقالت: "‏مشاهدينا الكرام، أشكر متابعتكم ووفاءكم لبرنامج "إنترفيوز" خلال أكثر من عشر سنوات و500 حلقة. أشكر الرئيس سعد الحريري على ثقته ودعمه اللامتناهي. أشكر إدارة تلفزيون المستقبل وكل زملائي وأودعكم.. إلى اللقاء". 

وفي ظل عدم اعلانها عن السبب الذي يدفعها للاستقالة، تحدثت معلومات متضاربة عن امكانية ترشحها للانتخابات النيابية المقبلة، لكنها أنباء بقيت في اطار الفرضيات، وخصوصاً فرضية أن تترشح ضمن إحدى لوائح المجتمع المدني في دائرة بيروت الأولى أو زحلة. 
 
يُذكر أن استقالة يعقوبيان على الهواء مباشرة، ليست الأولى في تاريخ استقالات مقدمي البرامج السياسية، فقد سبقتها اليها الاعلامية مي شدياق في العام 2009 اثر استقالتها على الهواء من برنامج "بكل جرأة" الذي كانت تقدمه على شاشة "إل بي سي". 
شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها