آخر تحديث:18:07(بيروت)
السبت 03/09/2016
share

دوللي غانم خارج LBCI.. بسبب وثائقي MTV؟

المدن - ميديا | السبت 03/09/2016
شارك المقال :
  • 0

دوللي غانم خارج LBCI.. بسبب وثائقي MTV؟ دوللي تعتبر من أواخر جيل المؤسسين في القناة
حملة تضامن واسعة مع الاعلامية دوللي غانم، تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي إثر الاعلان عن تبليغها الاستغناء عن خدماتها، من قبل قناة "أل بي سي"، حيث وصفت بأنها "الاعلامية المتفائلة" وصاحبة الابتسامة الدائمة والوجه المحبب.
وأنهت القناة رحلة 30 سنة للاعلامية دوللي غانم، وهي واحدة من جيل الاعلاميين المؤسسين للقناة التي أسس لها رئيس الجمهورية اللبنانية الراحل بشير الجميل. وتزامن ذلك مع عرض فيلم وثائقي من خمس ساعات، أعده زوجها الاعلامي جورج غانم، عن بشير الجميل، وتعرضه قناة "أم تي في". 

وغانم، التي استمرت بتقديم برنامج صباحي في "ال بي سي"، رغم عدم ظهورها في نشرة الاخبار منذ سنوات، تبلغت قراراً إداريّاً يقضي بتوقفها عن العمل في المحطة. 

وعلّقت الاعلامية منى صليبا على فصل زميلتها بالقول عبر حسابها في "تويتر"، قائلة: "الزميلة الصديقة دوللي غانم خارج أل بي سي آي. سوف تفتقدك الشاشة دوللي، وتفتقد الرصانة والهضامة والعفوية والرقي". 

أما ديما صادق، فقالت في صفحتها في "فايسبوك": "ستفقدك الشاشة دوللي. هذا ما أقوله لك كمشاهدة. اما كإعلامية فكل ما اتمناه، شأني شأن كل زميلاتي، هو ان نستطيع ان نترك ولو شيئاً شبيها بالبصمة التي تركتها عند اللبنانيين على مدى 31 عاماً".
 
شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها