آخر تحديث:17:16(بيروت)
الخميس 16/04/2015
share

بأمر من "النصرة".. "عنب بلدي" ممنوعة في إدلب

المدن - ميديا | الخميس 16/04/2015
شارك المقال :
بأمر من "النصرة".. "عنب بلدي" ممنوعة في إدلب

توقفت رحلة العدد 164 من صحيفة "عنب بلدي" السورية المعارضة عند معبر "باب الهوى" على الحدود التركية شمال غربي البلاد، بعدما أصدرت إدارة المعبر أمراً بمنع توزيع العدد الجديد في المناطق المحررة على خلفية مادة رأي ساخرة تنتقد القيادي البارز في "جبهة النصرة" في ادلب، الشيخ السعودي عبد الله المحيسني.

وذكر موقع "عنب بلدي" الإلكتروني، مساء أمس، أن إدارة معبر باب الهوى عممت بياناً خطياً يحمل توقيع مدير المعبر أبو مصطفى سرحان، ويقضي بمنع وحرق نسخ العدد الجديد قبل دخولها الأراضي السورية آتية من تركيا حيث تتم عمليات الطباعة.

وعزا البيان المذكور القرار إلى "كتابة مقالة تسيء إلى المجاهدين والإسلام في الصفحة الرقم 9 التي يحررها الكاتب محمد رشدي شربجي"، معتبراً أن المادة "تصوّر المجاهدين بالوحوش المجرمين وتقارنهم بالطاغية بشار الأسد". وأكد حظر توزيع "أي عدد من أي جريدة يكتب فيها الصحافي مهما كان نوع المقال في الأعداد المقبلة"، مع تحذير شديد اللهجة بمنع "عنب بلدي" بشكل نهائي في حال تكرار هذا النوع من المخالفات.

يأتي الإنتهاك الجديد في وقت تزداد فيه الانتهاكات في حق حرية التعبير والإعلام في إدلب، بعد سيطرة كتائب إسلامية متشددة على المدينة مؤخراً، كان آخرها إغلاق مكتب "راديو ألوان" في مدينة سراقب بريف إدلب، علماً أن "عنب بلدي" تحديداً تعرضت في السابق للعديد من التهديدات بإيقاف توزيعها من قبل الفصائل الإسلامية "لاحتوائها على صور نساء غير محجبات أو لآراء التي تنتقد جماعات مقاتلة في المناطق الشمالية".

ويخضع "باب الهوى" لسيطرة المحكمة الشرعية المكونة من جبهة النصرة وحركة أحرار الشام، وغيرها من الفصائل الإسلامية المقاتلة في ريف إدلب، وهو خارج نطاق سيطرة النظام منذ العام 2012.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها